الولايات المتحدة: موسكو تنتهك "الوثيقة الأساسية"

واشنطن تتهم روسيا بخرق بنود الوثيقة الأساسية المبرمة بين روسيا والناتو
واشنطن تتهم روسيا بخرق بنود الوثيقة الأساسية المبرمة بين روسيا والناتو - سبوتنيك عربي, 1920, 16.06.2022
تابعنا عبرTelegram
قالت المندوبة الأمريكية لدى حلف شمال الأطلسي، جوليان سميث، إن "الناتو لم يعد يلتزم بالقيود التي تنص عليه الوثيقة الأساسية المبرمة بين روسيا والناتو، نظرا لأن موسكو تخرق بنود المعاهدة".
أضافت جوليان سميث أن جميع حلفاء الحلف مقتنعون تماما بخرق روسيا لبنود الوثيقة، لافتة إلى أن الدول الأعضاء قد تضطر إلى عدم الالتزام بالمعاهدة الأساسية، وذلك في إطار اتخاذ قرار بشأن توزيع القوى.

غير أن المندوبة الأمريكية لدى الناتو راوغت في الإجابة على سؤال الصحفيين حول ما إذا كان حلف شمال الأطلسي ينوي تمزيق المعاهدة مع روسيا، مشيرة إلى توافق الآراء حيال عدم وجود القيود لتطبيق هذا القرار.
هذا وتنص الوثيقة الأساسية المبرمة بين روسيا و"الناتو" عام 1997 على عدم اعتبار بعضهما البعض كعدو، حيث تمت الموافقة على إمكانية الحفاظ على سياسة الردع، كما تعهد الحلف أيضا بعدم نشر قوات قتالية كبيرة، إضافة إلى السلاح النووي في أراضي الدول التي قد ترغب في الانضمام إليه.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала