الخرطوم تستدعي السفير الإثيوبي لديها لشجب إعدام الأسرى السودانيين وتقدم شكوى لمجلس الأمن

© AFP 2022 / ASHRAF SHAZLY العلم السوداني
العلم السوداني - سبوتنيك عربي, 1920, 27.06.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الخارجية السودانية، اليوم الاثنين، استدعاء السفير الإثيوبي في الخرطوم لشجب إعدام الأسرى السودانيين واستدعاء سفير السودان في أديس أبابا للتشاور.
الخرطوم - سبوتنيك. أدانت وزارة الخارجية السودانية إعدام الجيش الإثيوبي لسبعة أسرى من الجنود السودانيين ومواطن بعد اختطافهم، واصفة هذه الواقعة بـ"الجريمة النكراء".
أصدرت وزارة الخارجية السودانية، بيانا أدانت من خلاله "بأشد العبارات ما أقدم عليه الجيش الإثيوبي من جريمة نكراء تجافي مبادئ القانون الإنساني الدولي بقتله سبعة أسرى من الجنود السودانيين ومواطن مدني بعد اختطافهم من داخل الأراضي السودانية بتاريخ 22 يونيو/حزيران الجاري، واقتيادهم إلى داخل الأراضي الأثيوبية وقتلهم والتمثيل بجثثهم على الملأ".

"تود وزارة الخارجية أن تذكر بأن حكومة السودان تحتفظ بكامل الحق الذي يكفله ميثاق الأمم المتحدة في الدفاع عن أراضيه وكرامة إنسانه، وسيستدعي السودان سفيره لدى أثيوبيا فوراً للتشاور، كما سيتم اليوم استدعاء السفير الإثيوبي بالخرطوم لإبلاغه بشجب وإدانة السودان لهذا السلوك غير الإنساني".

وزارة الخارجية السودانية
وتابعت الوزارة أن "السودان يستضيف أكثر من مليوني مواطن أثيوبي ينعمون بمعاملة كريمة ويتقاسمون مع الشعب السوداني موارده ولقمة عيشه في كرم وتسامح". وأضافت أنه تم تقديم " شكوى رسمية لمجلس الأمن والمنظمات الدولية والإقليمية ذات الصلة"، بحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا".
ومساء اليوم الأحد، اتهم الجيش السوداني، الجيش الإثيوبي بـ"إعدام" 7 جنود سودانيين ومواطن كانوا أسرى لديه.
عناصر من الجيش السوداني يدمرون أسلحة مصادرة  - سبوتنيك عربي, 1920, 26.06.2022
السودان يتهم إثيوبيا بإعدام 7 جنود.. والجيش يقول إن الواقعة لن تمر دون رد
وقال الجيش السوداني في بيان وقتها: "في تصرف يتنافى مع كل قوانين وأعراف الحرب والقانون الدولي الإنساني، قام الجيش الإثيوبي بإعدام سبعة جنود سودانيين ومواطن كانوا أسرى لديهم، ومن ثم عرضهم على مواطنيهم بكل خِسّةٍ ودناءةٍ".

"القوات المسلحة السودانية، إذ تتقدم بخالص التعازي لأسر الشهداء الكرام، تؤكد وبشكل قاطع للشعب السوداني الكريم، بأن هذا الموقف الغادر لن يمر بلا رد، وسترد على هذا التصرُّف الجبان بما يناسبه، فالدم السوداني غال دونه المهج والأرواح".

الجيش السوداني
كان الجيش السوداني أعلن الأربعاء 22 يونيو/حزيران الجاري، مقتل شخص وفقد ما لا يقل عن 7 جنود، إثر اشتباكات وقعت على الحدود مع إثيوبيا.
وشهدت العلاقات السودانية الإثيوبية، مؤخرا توترا، على خلفية إعادة الجيش السوداني انتشاره في منطقة الفشقة الحدودية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وإعلانه بعد ذلك استرداد 90% من الأراضي الخصبة التي كانت تحت سيطرة مزارعين ومسلحين إثيوبيين.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала