واشنطن تدعم مصر للحصول على تمويل إضافي من صندوق النقد لمواجهة تداعيات الأزمة الأوكرانية

© AFP 2022 / MANDEL NGANالرئيس الأمريكي جو بايدن مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في مدينة جدة السعودية، اليوم السبت، 16 يوليو/ تموز 2022
الرئيس الأمريكي جو بايدن مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في مدينة جدة السعودية، اليوم السبت، 16 يوليو/ تموز 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 16.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الولايات المتحدة، اليوم السبت، دعمها لحصول مصر على تمويل إضافي من صندوق النقد الدولي، لمواجهة تداعيات الأزمة الأوكرانية.
القاهرة - سبوتنيك. وقال البيت الأبيض في بيان مشترك صدر عقب لقاء الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، ونظيره الأمريكي، جو بايدن، إن الأخير أكد على دعم الولايات المتحدة للشعب المصري، في مواجهة التحديات الناجمة عن الأزمة الأوكرانية.
وشدد بايدن، حسب البيان، على أن الولايات المتحدة، تدعم حصول مصر على تمويل إضافي من صندوق المرونة والاستدامة التابع لصندوق النقد الدولي.
وأضاف البيان:
"نقل الرئيس بايدن أن الولايات المتحدة ستقدم مليار دولار كمساعدات جديدة لمعالجة الوضع المتعلق بالأمن الغذائي في الشرق الأوسط، وتخصيص 50 مليون دولار من تلك المساعدات إلى مصر".
وأشاد الرئيس الأمريكي بالمشاورات التي تجريها مصر مع صندوق النقد الدولي، مؤكدا أن الولايات المتحدة تدعم كذلك انخراط مصر مع البنك الدولي، من أجل توفير وسائل التمويل الرامية إلى استقرار الاقتصاد المصري.
وأعرب السيسي وبايدن، وفق البيان، عن التزامهما بتعزيز التعاون الاقتصادي الثنائي من أجل المصلحة المتبادلة للشعبين المصري والأمريكي، وقررا استكشاف طرق جديدة لتوسيع التجارة الثنائية، وزيادة استثمارات القطاع الخاص، والتعاون في مجال الطاقة النظيفة وتكنولوجيا المناخ، كما رحبا بزيارة البعثة الأميركية الخضراء إلى مصر مؤخراً، والتي تعد الأكبر تاريخياً، والتزما بإطلاق اللجنة الاقتصادية المشتركة رفيعة المستوى.
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي - سبوتنيك عربي, 1920, 15.07.2022
قناة مصرية: السيسي يلتقي بايدن غدا السبت في السعودية... فيديو
وفيما يتعلق بملف حقوق الإنسان، أكد كل من السيسي وبايدن، حسب البيان، على التزامهما المتبادل بإجراء حوار بناء حول حقوق الإنسان، باعتبار هذا الملف جزءا لا يتجزأ من الشراكة القوية بين مصر والولايات المتحدة.
وأشار البيان إلى أن القاهرة وواشنطن ستستمران في التشاور عن كثب بشأن ضمان تعزيز وحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية في المجالات السياسية والمدنية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، مضيفا أن الزعيمين جددا التأكيد على الدور المهم الذي يمكن أن يلعبه المجتمع المدني في هذه المجالات.
واستضافت مدينة جدة السعودية، اليوم السبت، قمة شارك فيها الرئيس الأمريكي، جو بايدن، وزعماء مجلس التعاون الخليجي، وقادة كل من العراق والأردن ومصر.
وركزت القمة على سُبل تعزيز الأمن الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط، وكذلك كيفية مواجهة التحديات القائمة على الصعيد العالمي، فضلا عن ملف إمدادات الطاقة والغذاء.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала