العراق.. التيار الصدري يدعو أنصاره لإخلاء مبنى البرلمان في بغداد

© AFP 2022 / Sabah Ararأنصار مقتدى الصدر، يتجمعون داخل البرلمان العراقي في المنطقة الخضراء شديدة الحراسة بالعاصمة بغداد، احتجاجًا على ترشيح كتلة منافسة لرئاسة الوزراء، العراق 31 يوليو 2022.
أنصار مقتدى الصدر، يتجمعون داخل البرلمان العراقي في المنطقة الخضراء شديدة الحراسة بالعاصمة بغداد، احتجاجًا على ترشيح كتلة منافسة لرئاسة الوزراء، العراق 31 يوليو 2022. - سبوتنيك عربي, 1920, 02.08.2022
تابعنا عبرTelegram
أصدر التيار الصدري في العراق، اليوم الثلاثاء، تعليمات لأنصاره بإخلاء مبنى البرلمان في المنطقة الخضراء والاعتصام في محيطه، وذلك في ظل توترات سياسية تشهدها البلاد بسبب خلافات على تشكيل الحكومة الجديدة.
بغداد- سبوتنيك. وأصدر التيار عبر القيادي الملقب بـ"وزير الصدر"، صالح محمد العراقي، بيانًا، جاء فيها دعوة لأنصاره بـ"إخلاء مبنى البرلمان وتحوّل الاعتصام أمام وحول البرلمان ومقترباته خلال مدة أقصاها 72 ساعة".
وتابع البيان أنه سيتم إصدار تعليمات بأماكن أخرى للاعتصام إن وجدت، بجانب التأكيد على أهمية "ديمومة الاعتصام".
وأمس دعا زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر "متظاهري المحافظات إلى العودة لمنازلهم"، وقال صالح محمد العراقي وزير زعيم التيار الصدري، مخاطبا متظاهري المحافظات، عبر حسابه على "تويتر": "شكرا لكم.. مظاهرات المحافظات رفعة رأس".
مظاهرات أنصار زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في العراق - سبوتنيك عربي, 1920, 01.08.2022
الصدر يدعو متظاهري المحافظات العراقية إلى العودة لمنازلهم مع بقاء معتصمي البرلمان في أماكنهم
وأضاف: "أقيموا الصلاة وعودوا سالمين غانمين، ولا تنسوا المعتصمين في مجلس الشعب من دعائكم".
ونظم المتظاهرون المؤيدون للتيار الصدري احتجاجات داخل المنطقة الخضراء في بغداد، اعتراضا على ترشيح تحالف "الإطار التنسيقي" محمد شياع السوداني، لمنصب رئيس الحكومة.
ويعاني العراق منذ إجراء الانتخابات البرلمانية المبكرة في أكتوبر/ تشرين الأول 2021 من أزمة سياسية حادة، حيث لم تفض المشاورات بين الأطراف السياسية لتسمية رئيس للوزراء إلى نتيجة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала