02:30 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    أخبار 75 عاما على النصر العظيم
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن الحرب الوطنية العظمى مقدسة بالنسبة للروس، وبأنها أظهرت قوة لا تصدق وتفانيا لشعبنا في حماية الوطن.

    تصريحات الرئيس الروسي جاءت خلال زيارة قام بها برفقة وزير الدفاع، سيرغي شويغو، وبطريرك موسكو وسائر روسيا كيريل، إلى الكنيسة الرئيسية للقوات الروسية.

    وقال بوتين خلال زيارته للكنيسة ومجمّع المتاحف المعروف باسم "طريق الذاكرة"، بأن الحرب العظمى مقدسة للروس.

    وأضاف: "بالنسبة لنا، المواطنون الروس، ذكرى الحرب الوطنية العظمى، جميع الذين قاتلوا وماتوا، والذين شاركوا بالنصر بكل الطرق ، مقدسون تماما".

    وتابع: "لقد اجتمعنا اليوم هنا عند جدران الكنيسة الرئيسية للقوات الروسية، لتقديس وتذكر أبطال الماضي، لتكريم الإنجاز الخالد لشعبنا والبسالة العسكرية لجميع المدافعين عن الوطن من روسيا القديمة حتى يومنا هذا، نحني رؤوسنا في ذكرى أولئك الذين ضحوا بحياتهم من أجل حرية الوطن".

    وأردف: "في يوم الذكرى والحزن، تعود البلاد إلى واحدة من أكثر الصفحات المريرة والمثيرة في تاريخ البلاد - في 22 يونيو 1941، بدأت الحرب الوطنية العظمى، التي أصبحت مأساة وحشية، أودت بحياة الملايين، وتركت دمارا وألما لا يمكن إصلاحه".

    وأتم: "أظهرت فترة الحرب قوة لا تصدق ومرونة لشعبنا وأمثلة لا تتزعزع من الشجاعة والوطنية الحقيقية والتفاني لأوامر أسلافنا لحماية أرضنا".

    انظر أيضا:

    بوتين لم يستبعد ترشحه للرئاسة إذا تم تبني التعديلات الدستورية
    بوتين: التقليل من القيمة التي قدمها الأوكرانيون خلال الحرب تؤذي من يعتز بالماضي
    الكلمات الدلالية:
    الحرب الوطنية العظمى, بوتين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook