11:58 19 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    الجزائر

    الأمن الجزائري يوقف مجموعة من شباب الإخوان في طريق عودتهم من تركيا

    © Sputnik . perventsev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    130

    أفرجت هيئات الأمن الجزائرية عن سبعة من شباب إخوان الجزائر، كانت قد اعتقلتهم عندما كانوا في طريق عودتهم من دورة تدريبية في تركيا.

    الجزائر، سبوتنيك. أوقفت هيئة أمن مطار الجزائر الدولي، مساء الخميس، سبعة كوادر، بينهم فتاتان، ينتمون إلى أكاديمية " جيل الترجيح " التابع لحزب إخوان الجزائر واقتادتهم إلى مركز للأمن في الضاحية الشرقية من العاصمة الجزائرية، للتحقيق معهم.
    وأكد الموقوفون، أن هيئات الأمن حققت معهم بشأن سبب تواجدهم في تركيا والجهة المنظمة للدورة التدريبية، وأكدوا أنهم تلقوا معاملة حسنة، قبل أن يفرج عنهم ظهر الجمعة.
    وبدا أن هيئات الأمن كانت بصدد التثبت من عدم وجود صلة بين الموقوفين والتنظيمات الإرهابية والمشبوهة، خاصة وأن تركيا باتت منطقة عبور للمتشددين من وإلى سورية للقتال مع تنظيم "داعش".
    ويرسل إخوان الجزائر بأكاديمية "جيل الترجيح" منذ سنوات كوادرهم إلى تركيا وعدد من الدول لتلقي دورات تدريبية في مختلف المجالات.
    وانتقد القيادي في حزب إخوان الجزائر، ناصر حمدادوش، في تصريح لسبوتنيك، عملية توقيف الشباب السبعة، ووصفه بسلوك نابع من محاولة "عسكرة الدولة"، وأكد أن هيئات الأمن قدمت اعتذارها على ذلك، وبررت توقيفهم بالإجراء الاحترازي لعدم معرفتها بانتمائهم إلى حزب سياسي.
    ووصف حمدادوش، القضية بأنها "اعتداء على الحريات وعلى الحقوق المدنية وعلى حرية التنقل، وهو انتهاكٌ لحرمة الإنسان ومساسٌ بكرامته بممارسة العنف البدني والمعنوي، واعتداء صارخ على حرية التنقل التي يضمنها الدستور للمواطن، وهو سلوكٌ بوليسي، ولذلك نطالب بفتح تحقيقٍ في هذه الفضيحة".

    انظر أيضا:

    الولايات المتحدة تحذر مواطنيها من السفر إلى الجزائر
    روسيا تزود الجزائر بمروحيات ثقيلة من طراز Mi-26T2
    الرئيس بوتفليقة يطرح حزمة تعديلات دستورية في الجزائر
    الكلمات الدلالية:
    داعش, سورية, الجزائر, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik