19:49 21 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    العاصفة الترابية في سوريا

    غبار "شرق المتوسط" ينحسر ... وسوريا تختنق من الحرب

    © Sputnik. Feda Shaheen
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 459 0 0

    بدأت العاصفة الترابية التي اجتاحت دول شرق المتوسط، منذ الأحد الماضي، بالانحسار التدريجي، حيث ترافقت العاصفة مع تيارات سطحية مغبرة وأجواء سديمية أدت إلى انعدام الرؤية، وتسببت بحصول حالات وفيات واختناق بين المواطنين في كل من سوريا ولبنان.

    دمشق — سبوتنيك — فداء محمد شاهين

    وأفاد  المدير العام  للأرصاد الجوية السورية إبراهيم خليل مصطفى لـ"سبوتنيك"، الخميس، بأن تأثير العاصفة الترابية بدأ بالانحسار في المناطق الشمالية، وتتحسن الرؤية في ساعات المساء في المناطق الجنوبية، مع احتمال هطول أمطار خفيفة على مناطق القلمون والساحلية، لتنتقل بعدها إلى الأردن والأراضي المحتلة.

    وبيّن أن الكتلة الهوائية التي انتشرت وأثرت على جميع المحافظات السورية، تعتبر حالة نادرة وتأتي ضمن سلسلة التغيرات المناخية في المنطقة.

    وأشار إلى أن العاصفة تشكلت في جنوب شرق سوريا وفي الأراضي العراقية والأردنية، نتيجة التسخين الشديد الذي حصل على سطح الأرض، ما أدى إلى ارتفاع الغبار المحمول "الناعم " عبر الرياح التي تطابقت مع الرياح السطحية، ونقلت الغبار إلى المنطقة وامتدت من المناطق الشمالية والشمالية الشرقية وجنوب تركيا وصولاً إلى المناطق السورية.

    وبينت مصادر في وزارتي الصحة والتعليم العالي في سوريا، بأن حالات الاختناق والحساسية التي استقبلتها المشافي بلغت نحو 1200 حالة في مشفى المجتهد، و100 حالة في مشفى المواساة، و30 حالة في مشفى ابن النفيس، في حين توفي 3 مواطنين في حماة.

    وأضاف "استقبلت المشافي العامة 1097 حالة اختناق وضيق تنفس، بينهم أطفال، وفي حلب ودرعا 159، والقنيطرة 100، وحمص 1130، والسويداء أكثر من 150، وطرطوس 374، والحسكة والقامشلي "470.

    وفي بيروت، أعلنت وزارة الصحة اللبنانية عن وفاة 4 أشخاص، بينهم 3 نساء، وارتفاع عدد حالات الاختناق وضيق التنفّس جرّاء العاصفة الرملية إلى 750 حالة.

    واجتاحت العاصفة المناطق اللبنانية كافة، وتشكّلت طبقة من الرمال فوق السيارات وحجبت الرؤية على الطرق، وناشد الأهالي مؤسسة "كهرباء لبنان" التخفيف من التقنين بسبب الظلام داخل المنازل، وللتمكّن من تشغيل المكيّفات.

     

    انظر أيضا:

    الجو السديمي يشعل الاشتباكات في أرجاء سوريا
    الكلمات الدلالية:
    عاصفة ترابية, ضحايا, لبنان, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik