16:56 22 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون

    سياسي ليبي لـ"سبوتنيك": جولة حوار الفرقاء في الصخيرات حاسمة

    © REUTERS/ Pierre Albouy
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 17520

    قال الباحث السياسي الليبي محمد بن موسى لـ"سبوتنيك"، الخميس، الملاحظ في الآونة الأخيرة قيام المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون بتكثيف زياراته وتنقلاته بين عواصم الدول للقاء أعضاء المؤتمر الوطني وأطراف الحوار، وكذلك أعضاء اللجنة التحضرية لمؤتمر القبائل الليبية.

    وأكد بن موسى أن ليون يسعى لتفكيك بعض العوائق التي قد تعرقل التوصل لاتفاق سياسي والحصول على رضا كافة الفصائل الليبية، باعتبارها المكون الأكبر للدولة الليبية.

    وأوضح أن ليون يعمل على كسب تأييد مشايخ القبائل لضمان نجاح الحكومة، التي من المفترض تشكيلها خلال الجولة الحالية في حوار الصخيرات، والتي تعد جولة حاسمة لنجاح الحوار السياسي الذي دام لتسعة أشهر.

     ويتعلق ذلك أيضا بالوصول لاتفاق وترشيح أسماء لتشكيل حكومة الوحدة، التي من المفترض أن تقود البلاد في الفترة المقبلة، أو أن تصر الأطراف على التمسك بمطالبها.

    وأكد بن موسى أن تمسك الأطراف بمطالبها ورفضها التنازل عن المطالب وتعنتها سيفشل الحوار، ومن ثم إذا فشلت الجولة سيقترب الموعد النهائي الذي حدده ليون للتوصل لاتفاق بين كافة الأطراف، وهو 20 سبتمبر/أيلول الجاري وهو موعد رحيله.

    وقال "إن رسالة رئيس مجلس النواب الليبي إلى ليون تتحدث عن أن يكون لمجلس النواب نصيب في أن يختار رئيسا للحكومة ونائبا لرئيس الحكومة".

    وأشار إلى أن ليون لن يقدم ضمانات مكتوبة، لأن الحوار هدفه جمع الفرقاء الليبيين، وما سيتم الاتفاق عليه في هذا الحوار، هي أمور توافقية تتم بين المتفاوضين، "فمن غير المعقول أن يفرض أحد الأطراف شروطه على الطرف الآخر، فلن يكون هناك اتفاق لو تمسك كل طرف بمطالبه وفرض شروطه".

    انظر أيضا:

    مسئول ليبي لـ"سبوتنيك": ليون سيستقيل في حال فشل الحوار
    رئيس البرلمان الليبي يطالب ليون بتعهدات مكتوبة قبيل تشكيل حكومة التوافق
    مسؤول ليبي لـ"سبوتنيك" : ممثلي القبائل والمدن يلتقون ليون في القاهرة لبحث الأزمة
    الكلمات الدلالية:
    حوار الصخيرات, الاطراف الليبية, القبائل الليبية, الأمم المتحدة, برناردينو ليون, الصخيرات, المغرب, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik