01:22 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبرت وزارة الخارجية السعودية قرار حركة "أنصار الله" وحلفائها قبول تنفيذ قرارات الأمم المتحدة حول اليمن، والعودة مجدداً للمباحثات السياسية لإنهاء شهور من الصراع، بأنه "خطوة على الطريق الصحيح".

    ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، عن مسئول في وزارة الخارجية السعودية، الاثنين، أن "إعلان الأطراف الأخرى قبول قرار مجلس الأمن 2216، يعد خطوة على الطريق الصحيح، لإنهاء الأزمة اليمنية".

    ووافق مجلس الأمن بالإجماع، في منتصف أبريل/نيسان الماضي، على القرار 2216 الذي يطالب "الحوثيين" بالانسحاب من المحافظات اليمنية وتسليم أسلحتهم، كما يفرض عقوبات على قادة الحركة وحلفائها في اليمن.

    وتقود السعودية، منذ 26 مارس/آذار الماضي، حملة عسكرية ضد "الحوثيين" وحلفائهم في اليمن، وإعادة الرئيس عبد ربه منصور هادي للسلطة في العاصمة صنعاء.

    انظر أيضا:

    جولة جديدة من المشاورات بين الحكومة اليمنية و"الحوثيين"
    الحكومة اليمنية تؤكد تلقيها دعوة أممية لعقد جولة من المشاورات مع "الحوثيين"
    الكلمات الدلالية:
    قرار الامم المتحدة, الحوثيون, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook