22:45 22 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    المفاوضات الفلسطينية

    مبادرة نيوزلندية للطرفين الفلسطيني والإسرائيلي للعودة إلى التفاوض

    © AP Photo/ Charles Dharapak
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 8810

    قدّمت وزارة الخارجية النيوزلندية مبادرة جديدة تهدف إلى إعادة الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي إلى المسار التفاوضي، مقترحة خطوات محددة على الطرفين لبناء الثقة بينهما، قبل استئناف العملية التفاوضية، وتم توزيعها على الدول الأعضاء في الأمم المتحدة واللجنة الرباعية الدولية والاتحاد الأوروبي.

    وبحسب موقع "عرب 48" الإسرائيلي، الذي نقل الخبر، اليوم الأربعاء، فإن المبادرة النيوزلندية التي قدمت، الجمعة الماضية، للأمم المتحدة، تقترح تجميد الاستيطان اليهودي على الأراضي الفلسطينية المحتلة، أولاً، وأيضاً تجميد أوامر هدم منازل الفلسطينيين منفذي العمليات العسكرية ضد القوات الإسرائيلية والمستوطنين، مقابل عدم قيام السلطة الوطنية الفلسطينية بتقديم شكاوى قضائية ضد إسرائيل للمحكمة الجنائية الدولية.

    ونقلت صحيفة "هآرتس"، عن مسئول إسرائيلي، أن وزير الخارجية النيوزلندي موري مكولي، طرح المبادرة أمام رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو، خلال زيارته لإسرائيل، قبل حوالي شهرين، "ولم يبد نتانياهو رفضا قاطعا لها".

     وأضاف المسئول الإسرائيلي، الذي لم تكشف "هآرتس" هويته، إن "نيوزلندا قامت بإرسال الصيغة النهائية للطرف الإسرائيلي قبل أيام، ولم تبد إسرائيل أي معارضة لها".

    ولا تتطرق المبادرة الجديدة بتاتا لقضية القدس أو الاحتلال الإسرائيلي أو أي من القضايا الجوهرية في الصراع، وتكتفي بالعودة إلى المفاوضات، مع الحفاظ على الوضع القائم في المسجد الأقصى المبارك، والتزام كلا الطرفين بعدم التحريض على "الإرهاب"، بحسب الموقع الإلكتروني الإسرائيلي.

    انظر أيضا:

    لافروف: روسيا ستواصل تقديم المساعدة من أجل استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية
    رباعية الشرق الأوسط تناقش مسالة استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية
    محاولات أوروبية لإنعاش المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية
    الكلمات الدلالية:
    المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية, مبادرة, اللجنة الرباعية, الامم المتحدة, الاتحاد الأوروبي, نيوزيلندا, اسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik