12:28 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    040
    تابعنا عبر

    اهتم الخبراء في مصر بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى بريطانيا، وما يمكن ان تقدمه الزيارة في ضوء موقف الحكومة من أحداث الثورة التي أدت إلى عزل الرئيس السابق محمد مرسي، وإقامة قيادات من الجماعة في المملكة المتحدة.

    قالت أستاذة السياسة والعلاقات الدولية بجامعة القاهرة، الدكتورة نورهان الشيخ، في حديث لــ "سبوتنيك"، اليوم الخميس، إنه يوجد في بريطانيا المقر الرئيسي للتنظيم الدولي للإخوان المسلمين حالياً، بالإضافة إلى الأمين العام للتنظيم وعدد كبير جداً من القيادات الإخوانية سواء التي خرجت من مصر بعد 30 يونيو/حزيران، والقيادات التي تقود عمل الجماعة في أوروبا كلها.

    وأشارت إلى شبكة علاقات قوية لقيادات الإخوان في البرلمان أو أجهزة الإعلام المختلفة أو مع رجال الأعمال، لذلك لا نتوقع أي تغيير في السياسة البريطانية تجاه جماعة الإخوان، والشواهد على هذا، على سبيل المثال، قرارات بريطانيا فيما يتعلق بتعليق الطيران فوق شرم الشيخ.

    وأوضحت أستاذة العلاقات الدولية أن التحركات المصرية في أوروبا بشكل عام، سواء ألمانيا، فرنسا، إيطاليا، إسبانيا أو بريطانيا، هي محاولة تطبيع للوضع المصري في أوروبا، أو محاولة لوقف الدعم الأوروبي لجماعة الإخوان — وإن كانت محاولة مشكوك في نجاحها — بل ويجب علينا أن لا نتوقع وقف الدعم من بريطانيا وألمانيا، حيث أن في هاتين الدولتين تحديداً، يوجد لوبي إخواني قوي جداً، فالتنظيم الدولي أُعلن من ألمانيا عام 1982، وبالتالي لا نتوقع تغييرا جزريا، ولكن على الأقل نأمل أن لا يكون هناك تصعيد دائم ومواجهة بين الدول الأوروبية ومصر.

    كما أضافت أنه كانت هناك زيارات عدة في فترة وجيزة بين مصر وروسيا، فالوضع فيما يخص روسيا مختلف، حيث أن روسيا دولة صديقة، وهي دولة تتفق معنا بالكامل فيما يتعلق بالرؤية، فيما يتعلق بملف مكافحة الإرهاب، أيضاً فيما يتعلق بجماعة الإخوان كجماعة إرهابية، فهناك تطابق شبه كامل استراتيجي وأمني واستخباراتي بين مصر وروسيا.

    انظر أيضا:

    السيسي يغادر إلى لندن في زيارة رسمية
    السيسي في زيارة رسمية إلى لندن للقاء كاميرون
    الرئيس السيسي يتصل هاتفيا بالرئيس بوتين
    السيسي: علاقة مصر بقطر لا تتطور إيجابياً أو سلبياً
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, مصر, بريطانيا, ألمانيا, إيطاليا, الرئيس عبدالفتاح السيسي, الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook