15:34 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2017
مباشر
    تحرير مدينة الرمادي العراقية

    "داعش" يخسر نساءه وقلب غرب العراق

    © AP Photo/
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 142241

    توسعت خسائر تنظيم "داعش" في مركز غرب العراق، بملاحم بطولية للقوات العراقية التي منحت العراقيين احتفالات بالنصر مع أعياد الميلاد.

    وزفت القوات العراقية، الاثنين، طي وجود تنظيم "داعش" من قلب الرمادي، مركز محافظة الأنبار التي تشكل ثلث مساحة العراق، غرباً، حيث أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، في بيان تلقت "سبوتنيك" نسخة منه، أن القوات العراقية اقتلعت تنظيم "داعش" من الرمادي، ورفعت العلم العراقي فوق المجمع الحكومي هناك.

    وعددت القيادة المشتركة، المناطق التي خسرها تنظيم "داعش" على يد القوات العراقية، وهي ناظم الثرثار، وجسر البو عيثة، وساحة الاعتصام، وجسر فلسطين، والطاحونة، والجمعيات، وقيادة عمليات الأنبار السابقة، والطاش، ومزرعة البوخربيط، والزنكورة، والملعب الأولمبي، والبوجليب، ومقبرة البودعيج، والحميرة، وتل مشيهيدة، وحي الأرامل، وشارع 60، والشراع، والخط السريع، والسبعة كيلو، ومعسكرات الورار، وقصر الشامية، والبومرعي، والخمسة كيلو، والزيتون، والحرية، ومعمل الزجاج.

    وطهرت القوات الأمنية، حي التأميم، وحصيبة الشرقية، ومنطقة المضيق، وتل مسعود، من المفخخات والعبوات الناسفة التي خلفها تنظيم "داعش" في محاور الرمادي.

    وطُرد "داعش" من الرمادي، بعد انتقال القوات العراقية وجهاز مكافحة الإرهاب، إلى المرحلة الثالثة من عمليات التحرير، وعبور القوات الجسر العائم من التأميم غربي المدينة، إلى منطقة حميرة، بجهود رجال الهندسة العسكرية الذين شرعوا ببناء جسر عائم خلال ساعات قليلة على نهر الورار.

    وتقدمت القطعات العسكرية العراقية، عبر الجسر العائم الجديد، لتحرر حي البكر والضباط الثانية ومنطقة الحوز، من سيطرة تنظيم "داعش".

    وعلمت "سبوتنيك"، من مصادر أمنية عراقية، أن تنظيم "داعش" تكبد خسائر بشرية فادحة في الرمادي، ومن بين عناصره الذين تم قتلهم، نساء أجنبيات يخدمن مع التنظيم بسلاح القنص، وأعدادهن بالعشرات.

    انظر أيضا:

    العراق يعلن تحرير الرمادي
    قوات الجيش العراقي في الرمادي المحررة
    القوات العراقية تحرر المجمع الحكومي في الرمادي
    مسئول من العشائر العراقية: القوات الأمنية على أعتاب نصر كبير في الرمادي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik