23:53 12 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    سلاح الجو الإسرائيلي

    مستشار رئاسة الوزارة السورية لـ"سبوتنيك": إسرائيل تهدف لعرقلة الاتفاق الروسي الأمريكي

    © Photo/ YouTube\\Israel
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70

    قال د/ سليمان سليمان، إن إسرائيل هي خط متقدم في الاعتداءات على سوريا، وكانت سندا ضليعا جدا لتدعيم الجماعات والعصابات الإرهابية وتقديم الدعم لهم، سواء كان دعما لوجستيا أو الدعم المالي أو السلاح وحتى إسعافات الجرحى وفتح الممرات الآمنة لهم، من خلال بعض المعارك التي تمت في منطقة القنيطرة وأيضا جبهة درعا وتحديدا باتجاه الجولان.

    وأكد سليمان أن كل المساعدات الإسرائيلية تقدم لهؤلاء الإرهابيين، مؤكدا أن إسرائيل اليوم هي المستفيد الأول من كل ما يحدث بالأراضي السورية.

    وأشار أن إسرائيل تدير استخباراتها على هذا الشريط الحدودي وهي كانت متقدمة جدا في الشمال وليس فقط في الجنوب، فإسرائيل اليوم عندما تقوم بهذه العمليات تأتي بهدف عرقلة تطبيق الاتفاق الروسي الأمريكي.

    وقال سليمان إنه عن طريق هذا الاتفاق سيكون هناك استجماع القوة الروسية والأمريكية من أجل محاربة الإرهاب، وإعادة تصنيف المجاميع الإرهابية وعلى رأسها "داعش" و"جبهة النصرة"، وعليه ستدخل الدولة السورية مسارا سياسيا جديدا وهو اتفاق سوري سوري.

    وأشار إلى تجديد الجلوس من جديد في جنيف مع كل الأطراف السورية للوصول لحل سياسي واحترام رغبة الشعب السوري في اختيار قيادته، وأيضا البند الأول هو محاربة الإرهاب.

    وأستطرد قائلا "إن إسرائيل لا تريد أن تحل هذه المشاكل وتريد أن تمتد هذه المشاكل، مؤكدا أنه تسربت معلومات مؤكدة أنها تريد في منطقة الجنوب بالتحديد، وأن يكون هناك منطقة جغرافية عازلة، وأن تكون هذه هي الخط الآمن بعد مغادرة القوات الأممية، وأن يكون هذا الشريط بمثابة منطقة آمنه لسكان 48 من العرب الفلسطينيين الذين سيتم تهجيرهم أيضا من إسرائيل، باتجاه منطقة "الجولان وتحديدا هذه المناطق التي سيتم تحييدها.

    والجدير بالذكر أن الجيش الإسرائيلي قد أعلن أن طيرانه أغار على مواقع للقوات السورية في جبل الشيخ، ليلة الثلاثاء إلى الأربعاء، بزعم سقوط عدد من القذائف في الجولان المحتل.

    انظر أيضا:

    الجيش الإسرائيلي يخشى كمينا سوريا ضد طائراته
    مواصفات صاروخ سام 5 الذي أسقط المقاتلة الإسرائيلية
    الكلمات الدلالية:
    غارات, تصريحات, رئاسة الوزراء, إسرائيل, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik