09:47 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    وزير الخارجية السوري وليد المعلم

    المعلم: نرحب بأي لقاء سوري - سوري من دون أي تدخل خارجي

    © Sputnik . Mikhail Voskresenski
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50

    قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم، اليوم الأحد، إن دمشق تؤمن بأن الحل السياسي هو المخرج الوحيد للأزمة في سوريا.

    وأكد المعلم، خلال مؤتمر صحفي عقب لقاء جمعه مع المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستفان دي ميستورا، الترحيب بإجراء أي لقاءات سورية — سورية من دون أي تدخل أجنبي.

    وأعرب وزير الخارجية السوري عن إيمان دمشق بالدور الذي تقوم به الأمم المتحدة واحترامها لسيادة الدول الأعضاء.

    واتهم المعلم الولايات المتحدة الأمريكية بأنها تستخدم حاليا الأكراد للوصول لحصار الرقة ومن ثم يأتون "بالبعد التركي"، مشيرا إلى أن  "العرب الأقحاح يرفضون البعدين".

    وأضاف المعلم أنه من السابق لأوانه توقع السياسة الخارجية للإدارة الأمريكية الجديدة، لكنه أعرب عن أمله في أن تقوم بمراجعة سياسة الإدارة الراحلة تجاه سوريا.

    وأعلن الوزير السوري اتفاق دمشق على ضرورة خروج الإرهابيين من شرق حلب من أجل إنهاء معاناة المدنيين هناك.

    وحول العلاقات مع مصر أكد المعلم، أنه حدث تقدم في الخطاب المصري، لكنه لم يصل إلى الآن إلى ما تأمله دمشق، مشيرا إلى أن "مصر العظيمة لا يمكن أن تقف موقف المتفرج مما يحدث في سوريا".

    وذكر الوزير السوري أن سوريا تدعم مصر في محاربتها للإرهاب.

    انظر أيضا:

    دي ميستورا في دمشق للقاء المعلم وبحث ملف حلب والأزمة السورية
    دي ميستورا ينصح ترامب: الانتقال السياسي يقضي على "داعش"
    المعلم :استعادة مدينة حلب سيخدم التسوية في البلاد
    قراءة في لقاء "المعلم ولافروف وظريف"
    المعلم: سوريا مستعدة لتكرار تجربة الهدنة ولكن بضمان خروج المدنيين من حلب
    المعلم: سوريا مستعدة لتسوية الأزمة والمشاركة في المفاوضات
    لقاء لافروف ،المعلم، ظريف - الاستراتيجية الموحدة في وجه الإرهاب وداعميه
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار سوريا, الخارجية السورية, دي ميستورا, وليد المعلم, العالم, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik