11:04 24 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    أهالي الموصل

    انتشال جثث مجزرة نفذها "داعش" بحق مدنيين في الموصل

    © AP Photo /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    رفعت فرق طبية مع المدنيين جثثاً أغلبها متفحمة تعود لعدد من النساء والأطفال قتلوا إثر هجوم لتنظيم "داعش"، حاول فيه استهداف القوات العراقية المتقدمة لتحرير الموصل، مركز نينوى شمالي العراق.

    وأعلن قائممقام الموصل، حسين حاجم، في تصريح لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم السبت، انتشال جثث لمدنيين من حي السماح بعد أكثر من 20 يوما على مقتلهم بانفجار سيارة مفخخة قرب منازل، ثلاثة منها دمرت بالكامل وقتل من فيها.

    وقال حاجم، إن فرقاً طبية وبمشاركة من المدنيين، رفعوا الجثث وكان بينها أطفال ونساء محترقة من السيارة المفخخة… بعد أن انفجرت قرب مبنى لمدرسة قيد الإنشاء والمنازل، والتي حاول فيها تنظيم "داعش" منع تقدم القوات العراقية في عمليات "قادمون يا نينوى".

    ولفت حاجم إلى أن قرابة 30 جثة تم رفعها من المنازل بعد إزاحة الركام منها، ودفنها على بعد مسافة من الدور في حي السماح الذي حررته قوات جهاز مكافحة الإرهاب في 3 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، عند المدخل الشرقي لمدينة الموصل.

    وذكر حاجم أن منزلين دمرا من التفجير، كان يوجد في الأول 23 فردا، والآخر 28 فردا مدنيين. وعلى بعد مسافة، تم العثور على جثث أربع نساء قتلن أيضاً بسبب العملية الإرهابية لـ"داعش"، الشهر الماضي.

    واستطاعت القوات العراقية حتى الآن، استعادة مساحات واسعة من محافظة نينوى والتوغل في مركزها الموصل ثاني أكبر مدن البلاد سكاناً بعد العاصمة، وتكبيد تنظيم "داعش" خسائر فادحة بالأرواح والمعدات، في معركة أطلق عليها "قادمون يا نينوى" انطلقت في 17 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

    انظر أيضا:

    القوات العراقية تحرر حيي العدل والتأميم شرقي الموصل
    الحشد الشعبي يستمر بعملية تحرير ضواحي الموصل
    قائد العمليات الدولية المشتركة: تحرير الموصل سوف يستغرق أكثر من شهرين
    مصدر من الموصل يكشف لـ"سبوتنيك" ضرر قصف التحالف على الجسر العتيق
    الجيش العراقي يعلن تحرير حي الإعلام شرقي الموصل بالكامل
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق اليوم, داعش, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik