12:44 GMT25 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أكد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن الأمم المتحدة مستعدة لنشر مراقبين في حلب على الفور، بما يتوافق مع قرار مجلس الأمن الدولي.

    الأمم المتحدة-سبوتنيك
    وقال بان كي مون في مقابلة مع وكالات الأنباء الروسية: "لدينا قرابة 100 شخص، معظمهم من السوريين. ويمكن نشرهم على الفور، حال ظهور الظروف الضرورية".

    وأكد بان كي مون، أن الموظفين الذين سيقدمون المساعدات الإنسانية هم من الهلال الأحمر العربي السوري واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

    وأضاف بان كي مون، " أنه من المشجع للغاية أن مجلس الأمن للأمم المتحدة أثبت وحدته وتضامنه، لقد تحدثت دائماُ أنه عندما يكون المجلس موحداً يستطيع أن يقدم مساعدة أكبر".

    وأشار بان كي مون، إلى أن عدم تسوية النزاع في سوريا، التي تستمر حتى الآن ولمدة أكثر من خمسة سنوات، سببها فشل جماعي، " هناك الكثير من الاختلافات التي أصبحت مأساة للأزمة السورية 

    والشعب السوري مقسم، والقوات الإقليمية مقسمة ومجلس الأمن مقسم".

    هذا واتخذ مجلس الأمن يوم الإثنين الماضي، قراراً حول نشر مراقبين دوليين في مدينة حلب بسوريا، ودعا لضمان وصول المساعدات الإنسانية للسكان وحماية المؤسسات الطبية، 

    وتطلب الوثيقة المعتمدة من الأمين العام للأمم المتحدة اتخاذ التحضيرات اللازمة.

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تعلن إجلاء 750 شخصا من الفوعة وكفريا في ريف إدلب
    الأمم المتحدة تعرب عن قلقها إزاء استئناف المعارك في حلب
    الكلمات الدلالية:
    حلب, أخبار سوريا, بان كي مون, حلب, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook