18:05 18 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    حلب

    ممثلو روسيا في اللجنة المشتركة لمراقبة الهدنة في سوريا يرصدون 27 خرقا

    © Sputnik. Michael Alaeddin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 7010

    أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا، اليوم الثلاثاء، أن ممثلي روسيا في اللجنة المشتركة لمراقبة الهدنة في سوريا رصدوا 27 خرقا للهدنة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة.

    موسكو — سبوتنيك.
    وجاء في بيان المركز الروسي، الذي نشر على الموقع الرسمي لوزارة الدفاع الروسية، أن ممثلي روسيا في اللجنة الروسية — التركية المشتركة حول المسائل المرتبطة بخرق الاتفاقية المشتركة "رصدوا خلال الـ 24 ساعة الماضية، 27 خرقا في كل من محافظة حماة [8]، وحلب [7]، واللاذقية [7]، ودمشق — 5".

    وأشار المركز الروسي للمصالحة في سوريا إلى أن ممثلي تركيا في اللجنة المشتركة المختصة بشؤون خروقات الهدنة رصدوا خلال آخر 24 ساعة 18 خرقا للهدنة.

    وجاء في بيان نشر على الموقع الرسمي لوزارة الدفاع الروسية: "الجزء التركي من اللجنة رصد 18 خرقا في كل من محافظة حلب [7]، ودمشق [6]، وإدلب [2]، وحمص [2]، ودرعا [1]".

    وأكد المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن عدد المراكز السكنية التي انضمت لعملية المصالحة في سوريا بلغ 1086 بلدة ومدينة.

    وجاء في بيان نشر على الموقع الرسمي لوزارة الدفاع: "خلال الـ 24 ساعة المنصرمة تم إبرام اتفاقيتين في محافظة اللاذقية حول الانضمام إلى عملية وقف الأعمال العدائية. وبذلك يكون عدد المراكز السكنية التي انضمت لعملية المصالحة في سوريا بلغ 1086 بلدة ومدينة. لم يتم إبرام أية اتفاقيات جديدة اليوم حول انضمام المجموعات المسلحة لنظام وقف إطلاق النار".

    هذا ودخل اتفاق الهدنة حيز النفاذ اعتباراً من الساعة 00:00 ليلة يوم الجمعة الموافق لـــــ30 كانون الأول/ديسمبر، ويستثني هذا الاتفاق تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة"، والمجموعات المرتبطة بهما.

    وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت أن اتفاقية الهدنة تشمل تنظيمات "فيلق الشام"، و"أحرار الشام" و"جيش الإسلام" و"ثوار الشام" و"جيش المجاهدين" و"جيش إدلب" و"الجبهة الشامية

    انظر أيضا:

    نمساوي يتهم شابا سوريا بالإرهاب بسبب "الغيرة" منه
    محادثات أستانا حول سوريا مهددة بالفشل قبل انعقادها...فما السبب
    استقرار سوريا يعني حماية الأمن القومي لمصر
    الكلمات الدلالية:
    سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik