10:45 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة النقل الروسية، اليوم الاثنين، أن خبراء روس سيتوجهون يوم الأربعاء القادم إلى مصر للتأكد من أمن مطاري الغردقة وشرم الشيخ.

    موسكو — سبوتنيك

    وقال متحدث عن المكتب الصحفي للوزارة لوكالة "نوفوستي"، اليوم: "تفقد الخبراء الروسي لمطاري الغردقة وشرم الشيخ مقرر يوم 11 كانون الثاني/يناير".

    وفي سياق الموضوع أعلنت مساعدة المستشار الإعلامي لوزير الطيران المدني المصري، ريهام الحلو، إن الطرف المصري يتوقع زيارة من قبل الخبراء الروس إلى مصر في الأسبوع المقبل، لافتة إلى أن الزيارة الأخيرة كانت إيجابية.

    وقالت الحلو في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، "الزيارة كانت إيجابية والروس أبدوا رضى بالإجراءات المصرية المتبعة…ولكن لا نعرف متى ينهون تقريرهم حول الوضع الأمني".

    وكشفت الحلو أن هناك زيارة أخرى هذا الأسبوع "لكن لم يتحدد موعدها بالضبط".

    وحول طلبات الطرف الروسي، أضافت الحلو "آخر طلب من السلطات الروسية كان تركيب أجهزة لبصمة العين وسيتم تركيبها يوم 15 كانون الثاني/يناير، في مطار القاهرة وهذا آخر طلب روسي"، على حدّ قولها.

    هذا وقامت، أواخر كانون الأول /ديسمبر، مجموعة من الخبراء الروس بزيارة إلى مصر لمدة ثلاثة أيام للتحقق من القسم الثاني في مطار القاهرة. وفي الوقت الراهن، يتم إعداد تقرير متعلق بمراجعة أمن الطيران في مطار القاهرة.

    ويذكر أنه تم تجميد جميع رحلات الطائرات الروسية إلى مصر، بالإضافة إلى تدفق السياح الروس إلى بلاد الأهرامات بعد الكارثة الجوية الكبرى في تاريخ الطيران السوفياتي والروسي التي وقعت في أواخر تشرين الأول /أكتوبر لعام 2015 الماضي، حيث سقطت طائرة إيرباص — أ 321 " التابعة لشركة "كوغاليم آفيا" في شبه جزيرة سيناء نتيجة لعمل إرهابي.

    ولقي جميع ركاب الطائرة الـ217 و7 أفراد الطاقم مصرعهم في رمال سيناء. ويرى الخبراء أن حادث انفجار على متن الطائرة هو أحد الاحتمالات الرئيسية لوقوع الكارثة.

    انظر أيضا:

    خبير اقتصادي: الروس شكلوا 40% من السياحة بمصر...
    نائب مصري: الدور الروسي هام في دعم الاقتصاد المصري وعودة السياحة
    خبراء يكشفون لـ"سبوتنيك" آثار قرار "تعويم الجنيه" على السياحة المصرية
    الكلمات الدلالية:
    الطيران, أخبار مصر اليوم, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook