04:59 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تداهم قوات الجيش العراقي، اليوم السبت، بعض منازل المنطقة المحررة من الموصل للبحث عن عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، والمختفين وسط سكان الموصل، ويتم سؤال الجيران عن بعضهم، حتى يتم التأكد من كون المقيمين في المنازل هم أصحابها الأصليون.

    ويساعد السكان المحليون القوات العراقية المكلفة بتحرير الموصل في استهداف المعاقل السرية والمموهة لعناصر تنظيم "داعش" في الأحياء والمنشآت العامة بالمدينة، بحسب ما قال نشطاء محليون.

    على جانب آخر صرح قائد قوات الشرطة الاتحادية العراقية الفريق رائد شاكر جودت، في بيان صحافي، أمس الجمعة، بأن حصيلة عمليات الشرطة الاتحادية انتهت بتحرير كامل المحور في الساحل الأيسر لمدينة الموصل.

    وأضاف البيان أن "العمليات أسفرت عن قتل 974 إرهابياً وتدمير 152 آلية مفخخة و120 هدفاً مهمًا للعدو".

    كما أسفرت العمليات أيضاً عن "تدمير 9 طائرات بدون طيار و55 حزاماً ناسفاً 500 عبوة ناسفة و47 سلاحاً ثقيلاً و6 زوارق، والاستيلاء على كميات كبيرة من المقذوفات الحربية والأسلحة المتنوعة". 

    وأعلن قائد عمليات "قادمون يا نينوى" الفريق الركن بالقوات الخاصة العراقية، عبد الأمير رشيد يارالله أمس، انتزاع منطقة التبادل التجاري شمالي مدينة الموصل من قبضة تنظيم "داعش".

    وقال يارالله في بيان رسمي، إن الفرقة المدرعة التاسعة بالجيش العراقي تحرر المنطقة الحرة (منطقة التبادل التجاري) ضمن المحور الشمالي وترفع العلم العراقي فيها، مشيراً إلى تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات.

    انظر أيضا:

    اختفاء قيادي بارز لـ"داعش" غرب الموصل
    انطلاق معركة تحرير قضاء تلكيف شمال شرق الموصل
    القوات العراقية تنهي "داعش" في شرق الموصل
    القوات العراقية تستعيد السيطرة على الجانب الشرقي من الموصل
    القوات العراقية تحبط هجوماً لـ"داعش" وتشل حركته في الموصل
    القوات العراقية تحقق انتصارات جديدة على "داعش" في الموصل
    الكلمات الدلالية:
    قادمون يا نينوى, أخبار الموصل, أخبار العراق, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, الجيش العراقي, داعش, العالم العربي, الموصل, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook