07:26 19 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي

    السيسي وملك الأردن يستعرضان عملية السلام في الشرق الأوسط

    © AP Photo/ Maya Alleruzzo
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 14940

    بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله، اليوم الثلاثاء في القاهرة، العلاقات الثنائية بين البلدين، والإعداد للقمة العربية التي يستضيفها الأردن الشهر المقبل، بالإضافة إلى عملية السلام في الشرق الأوسط.

    القاهرة — سبوتنيك

    قال الناطق باسم رئاسة الجمهورية في مصر، علاء يوسف، إن السيسي وعبد الله عقدا جلسة محادثات ثنائية مغلقة، تلتها جلسة موسعة حضرها رئيسا وزراء البلدين وعدد من المسؤولين.

    وتابع يوسف أن المحادثات "شهدت التشاور بشأن مختلف جوانب العلاقة الاستراتيجية المتميزة بين البلدين وسبل تعزيزها، حيث أعرب الجانبان عن ارتياحهما لما تشهده من تطور في مختلف المجالات. وفى هذا الصدد أكد الزعيمان أهمية استمرار اللجان العليا المشتركة برئاسة رئيسي وزراء البلدين في بحث سبل تطوير العلاقات الثنائية، وضرورة متابعة تنفيذ الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي تم التوقيع عليها في مجالات متعددة خلال الاجتماع الأخير للجنة الذي عقد في أغسطس/ آب 2016 بالقاهرة".

    وتابع أن المباحثات أيضاً تطرقت إلى "الإعداد للقمة العربية المزمع عقدها نهاية الشهر المقبل في الأردن حيث أعرب الرئيس السيسي عن تطلعه للمشاركة في القمة مؤكداً ثقته في نجاح المملكة في استضافة هذا الحدث الهام وفي خروج القمة بقرارات ترقى لمستوى التحديات التي تواجه الأمة العربية".

    وأضاف يوسف " الزعيمان استعرضا سبل التحرك المستقبلي في إطار السعي لكسر الجمود القائم في عملية السلام في الشرق الأوسط، خاصة مع تولى إدارة الرئيس الأمريكي  دونالد ترامب مقاليد الحكم في الولايات المتحدة، فضلاً عن بحث سبل التنسيق المشترك للوصول إلى حل الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود 4 حزيران/ يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية باعتبار ذلك من الثوابت القومية التي لا يجوز التنازل عنها، وفى إطار الحرص على الحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس والأراضي الفلسطينية، بما يساهم في إعادة الاستقرار إلى منطقة الشرق الأوسط".

    جدير بالذكر أن القمة المصرية — الأردنية تأتي بعد نحو أسبوع واحد من إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالبيت الأبيض، أنه "ليس متمسكاً بحل الدولتين للصراع في الشرق الأوسط" ولكنه سيدعم ما يتفق عليه الطرفان في المفاوضات، فيما تعد المرة الأولى من نوعها منذ انطلاق عملية السلام في الشرق الأوسط بمؤتمر مدريد عام 1991، التي تتخلى إدارة أميركية عن دعم فكرة حل الدولتين.

    انظر أيضا:

    الرئاسة المصرية ترد على اجتماع السيسي ونتنياهو وعبدالله بالعقبة
    السيسي: مصر تسير في الاتجاه الصحيح
    خبراء يفسرون تصريحات السيسي عن "تطهير" الجيش من ذوي التوجهات الدينية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, الملك عبدالله, عبد الفتاح السيسي, الأردن, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik