17:09 17 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    دعا الخبير الاستراتيجي السعودي أنور عشقي، روسيا الاتحادية إلى الانخراط، بالتنسيق مع الولايات المتحدة الأمريكية، في عملية التوصل إلى حل سلمي للنزاع اليمني والأزمات الأخرى في المنطقة.

    القاهرة — سبوتنيك

    وقال رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية، المقرب من دوائر صنع القرار في السعودية، في حديث خاص لوكالة "سبوتنيك" أنه "لاشك أن الدور الروسي مهم جداً في الوصول إلى سلام للنزاعات في المنطقة والشرق الأوسط.. ولاشك أن لها (روسيا) دور بالتنسيق مع الولايات المتحدة الأمريكية، لإعادة السلام إلى اليمن".

    وأضاف، "لا يحبذ غياب روسيا في هذه العملية، ولابد أن يكون لها دور، سينعكس على تنمية اقتصادها.. يتوجب على روسيا التنسيق والتعاون مع دول مجلس التعاون الخليجي، والمراهنة على الحصان الرابح، وعدم تكرار تجربة وأخطاء الاتحاد السوفيتي السابق".

    وأشار الخبير السعودي إلى أن "روسيا مترددة في المرحلة الحالية، وهذا لا يمكّن من تحقيق النجاح".

    وبمناسبة مرور عامين على بدء العمليات العسكرية لـ"قوات التحالف" في اليمن، أكد عشقي أن "التحالف" أطلق عملية إنسانية، بموازاة العملية العسكرية، وذلك عبر "مركز الملك سلمان للإغاثة الإنسانية، وجمعيات خليجية أخرى، غير أن "جماعة الحوثيين تستولي على مواد الإغاثة وتحرم المواطنين المدنيين من الاستفادة منها".

    واعترف عشقي بحدوث "بعض الأخطاء" جراء العمليات العسكرية في اليمن، داعياً "الحوثيين" إلى عدم الاختباء خلف المدنيين واستخدام المستشفيات والمساجد والمدارس لتخزين الأسلحة والذخيرة، مضيفاً بأنه "لا مجال حالياً للعواطف.. الأمر المهم والهدف الاستراتيجي، هو تحقيق الأمن لليمن".

    ومن جهته قال محمد البخيتي، القيادي في حركة "أنصار الله": "إن روسيا لعبت دورا إيجابيا وحياديا في الأزمة اليمنية منذ البداية، وهذا ما تحتاجه المنطقة لحل مشاكلها الداخلية، فالحرب في اليمن لم تعد تعبر عن أزمة داخلية بقدر ما تعبر عن أزمة إقليمية، وأي دور دولي و خصوصاً من روسيا المعروفة بدورها العالمي والمحايد مرحب به".

    مشيرا إلى أن "الوساطة الروسية في اليمن ربما سيكون لها الدور الأكبر في معدلات النجاح لحل الأزمة، لأن جميع اليمنيين يقدرون دورها التاريخي".

    الكلمات الدلالية:
    السلام في اليمن, سلام, أنور عشقي, اليمن, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik