21:50 GMT26 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    ملف الأسلحة الكيميائية في سوريا (180)
    0 13
    تابعنا عبر

    استبعد وزير الإعلام الأردني السابق، نبيل الشريف، حدوث تغير جذري في الموقف الأردني المبدئي تجاه الأزمة السورية، موضحا أن التغيرات التي طرأت على موقف عمان أوجبتها التطورات الأخيرة في خان شيخون.

    عمان — سبوتنيك. وقال نبيل الشريف في حديث مع "سبوتنيك" إن "الموقف الأردني ما زال يتحدث بالدرجة الأولى عن إيجاد حل سياسي".

    وأضاف الشريف، أن "جلالة الملك في مقابلته الأخيرة مع صحيفة الواشنطن بوست تحدث عن ضرورة رحيل الأسد من منظور أخلاقي، فلا يعقل أن يكون لنظام مارس العنف ضد شعبه مستقبل سياسي في حكم البلاد، هذا في الإطار الأخلاقي للأمور".

    وقال الشريف لــ "سبوتنيك" "أنني أعتقد ان ما حدث في قرية خان شيخون غيّر مواقف الكثير من الدول بما فيها الأردن، بالتالي أصبح الحديث عن مستقبل سياسي للأسد غير وارد وربما أنه غير جائز أخلاقيا، وهذا ربما هو التغيير الوحيد الذي طرأ على موقف الأردن".

    وأوضح الشريف، أن الأردن كان يتحدث عن حل سياسي، وأن السوريين هم الذين من يحددون مستقبلهم، وربما أن الإضافة الوحيدة الجديدة هي أنهم يحددون مستقبلهم ولكن دون وجود الأسد، لأن النظام سقط بعد استعماله للسلاح الكيماوي ضد شعبه".

    وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قد استبعد في مقابلة أجراها مؤخرا مع صحيفة "واشنطن بوست" أن تكون موسكو متمسكة ببقاء بشار، معتبرا أن المنطق يقتضي بأن شخصاً ارتبط بسفك دماء شعبه من الأرجح أن يخرج من المشهد، وأضاف العاهل الأردني أننا نحتاج نظاما سوريا مقبولا من كل الشعب السوري.

    الموضوع:
    ملف الأسلحة الكيميائية في سوريا (180)

    انظر أيضا:

    بوتين يناقش مع أعضاء مجلس الأمن الروسي الوضع في سوريا
    الرئاسة السورية: العدوان زاد من تصميم سوريا على ضرب الإرهابيين على الأراضي السورية
    السفير السوري في روسيا: الاعتداء الأميركي على سوريا يؤكد دعم الولايات المتحدة للإرهاب
    ميركل وهولاند يحملان الأسد مسؤولية الأوضاع في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    الضربة الأمريكية, الأردن, أخبار سوريا, الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook