19:32 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    الجدار الفاصل على الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة، 7 فبراير/ شباط 2017

    ميلادينوف يعرب عن قلقه إزاء تجدد أزمة الكهرباء في قطاع غزة

    © AFP 2017/ Jack Guez
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 2830

    قال المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، إنه "على حكومة قطاع غزة أن تضمن تحسين معدلات التحصيل، وإرجاع العائدات التي يتم جمعها في غزة للسلطة الفلسطينية في رام الله، من أجل الحفاظ على تدفق الوقود والكهرباء".

    وأعرب ميلادينوف في بيان صحفي تلقت "سبوتنيك" نسخة عنه، اليوم الأربعاء، عن قلقه الشديد من الوضع المتوتر في غزة، خاصة مع تفاقم وتجدد أزمة الكهرباء في القطاع، مشدداً على ضرورة "إصلاح شركة توزيع الكهرباء بغزة، لتحسين تحصيل الإيرادات، وتحقيق الشفافية بما يتماشى مع المعايير الدولية".

    وأضاف، "يجب علينا وضع يدنا بيد الحكومة الفلسطينية التي تسهل عملية شراء الوقود لمحطة كهرباء غزة، تحت شروط من شأنها التخفيف من حدة أو تقليل ضرائب الوقود مؤقتا".

    وتابع، "إسرائيل تتحمل مسؤولية كبيرة في المساعدة في تسهيل دخول المواد الخام لإصلاح وترميم الشبكة ومحطة الكهرباء بغزة"، منوهاً إلى حاجة الخطوط المصرية المغذية لغزة للترميم.

    وأردف، "لا ينبغي التقليل من شأن العواقب الاجتماعية والاقتصادية والسياسية المترتبة على أزمة الطاقة الوشيكة، فالفلسطينيون في غزة، الذين يعيشون في أزمة إنسانية مطولة، لم يعد من الممكن احتجازهم كرهائن بسبب الخلافات والانقسامات والإغلاقات".

    ويعاني سكان قطاع غزة من انقطاع التيار الكهربائي لما يزيد عن 12 ساعة خلال اليوم، في بعض مناطق القطاع، بسبب عدم وجود الوقود الكافي واللازم لتشغيل محطة توليد الكهرباء.

    انظر أيضا:

    غزة والخيارات الصعبة
    قيادي من "فتح": اقتطاع نسبة من رواتب موظفي غزة "مكايدة سياسية"
    الكلمات الدلالية:
    قطاع غزة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik