19:27 16 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    صحراء الأنبار

    المدفعية الأمريكية تقصف تحركا لـ"داعش" غرب العراق

    © AP Photo/
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    112321

    أفادت مراسلة "سبوتنيك" نقلا عن مصدر أمني في العراق، اليوم الأحد 14 مايو/أيار، بمقتل وجرح العشرات من عناصر تنظيم "داعش" في أحد أخر معاقلهم غربي البلاد، إثر قصف مدفعي أمريكي.

     وكشف المصدر الذي تحفظ الكشف عن اسمه، أن المدفعية الأمريكية التابعة للتحالف الدولي ضد الإرهاب، قصفت تحركا لتنظيم "داعش" في صحراء قضاء عانة غربي الأنبار غرب العراق، ليلة أمس السبت.

    وأضاف المصدر، أن المدفعية الأمريكية من إحدى القواعد العسكرية في الأنبار، غربي العراق، قصفت تحرك "داعش" بثمانية صواريخ موجهة فتاكة تسببت بخسائر بشرية كبيرة وفادحة للتنظيم.

    وأفاد مصدر محلي عراقي لمراسلة "سبوتنيك"، اليوم الأحد 14 مايو/أيار، بتكبد تنظيم "داعش" خسائر بشرية جديدة من ضربة جوية للتحالف الدولي ضد الإرهاب استهدف دواعش في مهمة دفن في قضاء بغربي العراق.

    وحسب المصدر الذي تحفظ الكشف عن اسمه، فإن قصفا للتحالف الدولي ضد الإرهاب، استهدف أربع سيارات لتنظيم "داعش" محملة بالعشرات من العناصر — كانوا متجهين إلى مقبرة قضاء عانة غربي الأنبار غرب العراق، لدفن أحد الدواعش.

    وأضاف المصدر، أن الطيران قتل عناصر "داعش" ودمر سيارتهم في ليلة أمس السبت، منوها إلى أن العنصر الداعشي الذي كان التنظيم يروم دفنه في المقبرة، غير معلومة ظروف موته لكن على الأرجح أنه قتل بضربات التحالف والطيران الحربي العراقي.

    وأفاد مصدر محلي لمراسلتنا، في 14 نيسان/أبريل الماضي، أن تجمعا يضم عناصر من تنظيم "داعش" قصف بصواريخ أطلقتها إحدى مروحيات طيران التحالف الدولي ضد الإرهاب، في قضاء عانة غربي الأنبار.

    وعلمت مراسلتنا، الأربعاء 12 نيسان/ أبريل، من مصدر أمني، أن التحالف الدولي ضد الإرهاب دمر معملا لتفخيخ السيارات وصنع العبوات الناسفة، وسيارة لتنظيم "داعش" في قضائي عانة، ورواة، غربي الأنبار، غربي البلاد.

    يشار إلى أن تنظيم "داعش" خسر أغلب مناطق سيطرته بمحافظة الأنبار بتقدم القوات العراقية بدعم من التحالف الدولي ضد الإرهاب، وما تبقى له من سيطرة فيها فقط أقضية حدودية محاذية للأراضي السورية، وهي عانة وراوة والقائم.

    انظر أيضا:

    كشف أسلحة لـ"داعش" مدفونة بين العراق والأردن
    مقتل 13 عنصرا من "داعش" بضربة جوية على موقع في قضاء القائم غرب العراق
    السيطرة على النفط...وليس جلب الديموقراطية الهدف الرئيسي لغزو العراق
    الكلمات الدلالية:
    التحالف الدولي, العراق, الأنبار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik