19:58 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 44
    تابعنا عبر

    بلغت قيمة الأصول الاحتياطية السعودية في الخارج 1.876 تريليون ريال (500.3 مليار دولار أمريكي)، وذلك خلال شهر نيسان/أبريل، مقارنة بـ 1.907 تريليون ريال (508.53 مليون دولار) بنهاية شهر آذار/مارس، بحسب صحيفة "الاقتصادية"، اليوم الأحد.

    القاهرة — سبوتنيك. ووفقا لبيانات "مؤسسة النقد العربي السعودي — ساما" (البنك المركزي)، بلغت الاستثمارات في أوراق مالية في الخارج 1.272 تريليون ريال (339.2 مليار دولار)، استحوذت على 67.8 بالمئة من الأصول الاحتياطية الأجنبية للسعودية، بنهاية نيسان/أبريل الماضي.

    وتراجعت الاستثمارات في الأوراق المالية الشهر الماضي، مقارنة بالشهر الذي سبقه، بنسبة 2.5 في المائة، وبقيمة 32.2 مليار ريال (8.9 مليار دولار).

    وبلغ إجمالي النقد الأجنبي والودائع في الخارج 567.4 مليار ريال (151.3 مليار دولار)، خلال الشهر الماضي، مقابل 567.1 مليار ريال (151.22 مليار دولار) في آذار/مارس، بنسبة ارتفاع 0.1 بالمئة.

    ويُشكل بند النقد الأجنبي والودائع للسعوديين في الخارج نحو 30.2 بالمئة من إجمالي الأصول الاحتياطية في الخارج.

    ويشمل إجمالي الأصول الاحتياطية لـ"مؤسسة النقد العربي السعودي" — الذهب، وحقوق السحب الخاصة، والاحتياطي لدى "صندوق النقد الدولي"، والنقد الأجنبي، والودائع في الخارج، إضافة إلى الاستثمارات في أوراق مالية في الخارج.

    وبلغ حجم الاحتياطي لدى "صندوق النقد" 7.25 مليار ريال (1.93 مليار دولار)، بنهاية الشهر الماضي، مقابل 7.18 مليار ريال (1.91 مليار دولار)، في الشهر الذي سبقه، بنسبة ارتفاع 1 بالمئة.

    وبحسب بيانات موازنة 2017 في المملكة العربية السعودية، ارتفعت إيرادات استثمارات "مؤسسة النقد العربي السعودي — ساما" بقيمة 26.8 مليار ريال (7.15 مليار دولار) في عام 2016، لتبلغ 62.2 مليار ريال (16.6 مليار دولار)، مقابل 35.4 مليار ريال (9.44 مليار دولار) في 2015.

    وتعادل عوائد "ساما"، خلال 2016، نحو 31 بالمئة من الإيرادات غير النفطية في المملكة.

    انظر أيضا:

    ترامب من السعودية إلى إسرائيل والقضية الفلسطينية غائبة
    انطلاق أول رحلة طيران مباشرة بين السعودية وإسرائيل
    100 مليون دولار من السعودية والإمارات لإيفانكا ترامب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook