04:00 20 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    حرق صورة البغدادي

    مقتل البغدادي وفقا لخطيب داعشي في أحد مساجد تلعفر

    © AFP 2017/ Prakash Singh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 5551121

    بعد الإعلان الروسي عن احتمال مقتل زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي، أبو بكر البغدادي، منذ أسبوعين، في غارة على مدينة الرقة السورية، لم يخرج أي من قيادات التنظيم الإرهابي ليؤكد صحة الخبر أو ينفيه.

    واليوم الجمعة 30 حزيران/ يونيو، خرج خطيب أحد مساجد "تلعفر"، غربي الموصل، الملقب بـ"أبو قتيبة"، والمقرب للغاية من البغدادي ليلمح بمقتله، عندما أجهش بالبكاء بعد ذكر اسم الأخير في خطبة صلاة الجمعة، وفقاً لما ذكرته "السومرية نيوز".

    وأمام العشرات من المصلين أغلبهم من مسلحي التنظيم ومؤيديه، ألقى "أبو قتيبة" الخطبة؛ وأجهش خلالها بالبكاء عندما ذكر اسم البغدادي في خطبته بشكل مفاجئ، ثم صمت لبعض الوقت ثم ردد آيات قرآنية قبل أن يزل لسانه ويوحي بكلمات معدودة ترجح نبأ مقتل البغدادي.

    وكان التنظيم قد اعترف بخسارته معركة الموصل خلال خطبة جمعة ألقاها أبرز قادته المكنى "أبو البراء الموصلي" في مسجد آخر وسط قضاء تلعفر.

    انظر أيضا:

    إيران: البغدادي مات ونهاية الحلم بدأت (بالصور)
    مسؤول مقرب من المرشد الأعلى الإيراني يؤكد موت البغدادي
    بالفيديو...القوات العراقية داخل جامع "النوري" الذي أعلن منه البغدادي "دولة الخلافة"
    ضابطان عراقيان مرشحان لخلافة "البغدادي"
    التحالف الدولي: ليس لدينا دليل على ما إذا كان البغدادي حيا أو ميتا
    سيناتور روسي: احتمال القضاء على البغدادي يقترب من 100%
    الخارجية الروسية: لا تأكيدات على مقتل البغدادي
    القوات العراقية تقتحم جامع "النوري" الذي أعلن منه البغدادي "دولة الخلافة"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الحرب على الإرهاب, أخبار الأمن في العراق, مقتل البغدادي, الحرب على الإرهاب, تنظيم داعش, أبو بكر البغدادي, تلعفر, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik