06:03 13 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    باحة مسجد الأقصى ومسجد قبة الصخرة المشرفة

    الحكومة الفلسطينية تحمل إسرائيل مسؤولية استمرار التصعيد في الأقصى والقدس

    © AP Photo / Mahmoud Illean
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    ملف القدس... "غضب الأقصى" (79)
    0 20
    تابعنا عبر

    نددت حكومة الوفاق الفلسطينية، اليوم الخميس 20 يوليو/تموز، بمخطط إسرائيلي جديد لإقامة 1100 وحدة سكنية استيطانية شمال شرق القدس.

    وقال الناطق باسم الحكومة، يوسف المحمود، في بيان صحفي، إن الإعلان عن المخطط الجديد في ظل التوتر الحاصل مع إسرائيل في المسجد الأقصى شرقي القدس منذ عدة أيام "يعني "صب مزيد من الزيت على النار".

    واتهم المحمود الحكومة الإسرائيلية بأنها "تصر على الدفع بالأوضاع إلى مزيد من التوتر، وتعلن بذلك عن عدائها الصارخ لكافة الجهود المبذولة من أجل تحقيق اختراق على صعيد العملية السياسية".

    وتابع أن إسرائيل "تصر على تحدي كافة القوانين والشرائع الأممية، وتضع جميع العوائق أمام أي جهد سياسي يهدف إلى تحقيق إرادة السلام الدولية والإقليمية التي ترتكز على تحقيق مبدأ حل الدولتين".

    وطالب المحمود المجتمع الدولي "بإدانة التصعيد الإسرائيلي الخطير، وتحميل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة، والتحرك الفوري والعاجل لوقف التصعيد الحاصل".

    واعتبر أن المجتمع الدولي "مطالب اليوم أكثر من أي وقت مضى بالدفاع عن قراراته وقوانينه ووجوده من خلال فعل سريع يتناسب مع حجم وخطورة الهجمة الاحتلالية الإسرائيلية".

    كما دعا الناطق باسم الحكومة الأمتين العربية والإسلامية إلى تحمل مسؤولياتهما تجاه ما يتعرض له المسجد الأقصى، مشيدا بدور الأردن وقيادته في الدفاع عن المسجد الأقصى والقدس.

    وتشهد بوابات المسجد الأقصى في شرق القدس، منذ الأحد الماضي، مواجهات يومية بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في أعقاب نصبها بوابات إلكترونية بعد هجوم نفذه ثلاثة مسلحين فلسطينيين جرى قتلهم، الجمعة الماضية، وأسفر عن مقتل شرطيين إسرائيليين.

    الموضوع:
    ملف القدس... "غضب الأقصى" (79)

    انظر أيضا:

    مستوطنون يهود يقتحمون المسجد الأقصى وهو خال من المصلين
    الأمم المتحدة تبدي قلقها إزاء الإجراءات الأمنية الإسرائيلية في المسجد الأقصى
    الأردن: إلغاء إسرائيل إجراءاتها في المسجد الأقصى مفتاح استعادة الهدوء
    الرئيس الفلسطيني يقطع زيارته للصين ويعود لرام الله لعقد اجتماع طارئ بشأن الأقصى
    الكلمات الدلالية:
    أزمة القدس, اقتحام المسجد الأقصى, تهديد, أخبار إسرائيل, أخبار فلسطين, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, الحكومة الأردنية, الحكومة الإسرائيلية, الحكومة الفلسطينية, يوسف المحمود, القدس, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik