15:54 24 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    عدد كبير من الاتفاقيات التي وقعتها السعودية مع أمريكا خلال زيارة ترامب

    السعودية توقع اتفاقا نوويا مع دولة عظمى

    © REUTERS/ JONATHAN ERNST
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    2227042

    تعتزم المملكة العربية السعودية والصين توقيع اتفاق تعاون في مشاريع للطاقة النووية عقب مناقشات بين البلدين هذا الأسبوع بشأن سبل دعم برنامج الرياض للطاقة النووية.

    أفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن المملكة تسعى منذ سنوات لتنويع مزيج الطاقة كي يتسنى لها تصدير المزيد من النفط بدلا من حرقه في محطات توليد الكهرباء وتحلية المياه.

    وأطلقت المملكة برنامجا للطاقة المتجددة هذا العام، ومن المقرر الإعلان عن الفائز بأول مشروع للطاقة الشمسية على مستوى المرافق في نوفمبر/ تشرين الثاني.

    وتخوض الرياض، بالإضافة إلى هذا البرنامج، المراحل الأولى من دراسات الجدوى والتصميم لأول مفاعلين نوويين تجاريين بطاقة إجمالية تبلغ 2.8 غيغاوات.

    وأضافت وكالة الأنباء السعودية، أن المؤسسة الوطنية الصينية للصناعة النووية (سي.إن.إن.سي)، شركة تطوير المشاريع النووية الحكومية الرائدة في الصين، وقعت مذكرة تفاهم مع هيئة المساحة الجيولوجية السعودية لتوثيق التعاون القائم بين الجانبين في مجال استكشاف وتقييم مصادر اليورانيوم والثوريوم.

    ووقعت الشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني (تقنية) المملوكة للدولة، أمس الخميس، مذكرة تفاهم مع شركة الهندسة النووية الصينية "لتطوير مشاريع التحلية باستخدام المفاعلات العالية الحرارة والمبردة بالغاز في المملكة"، بحسب الوكالة.

    يشار إلى أن هاشم يماني، رئيس مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة، المسؤولة عن الخطط النووية في البلاد، التقى مع مسؤولين في الصين يومي 23 و24 أغسطس/ آب.

    انظر أيضا:

    بشرى سارة من الحكومة لنساء السعودية
    السعودية توضح حقيقة وجود إصابات بالكوليرا بين الحجاج
    الداخلية السعودية توقف بعثة التلفزيون الأردني عن العمل حتى إشعار آخر
    أبو كلل: هناك دعوة لعمار الحكيم لزيارة السعودية وسيلبيها في الوقت المناسب
    معلومات لا تعرفها عن "الشرقية" في السعودية
    السعودية تسمح للأجانب بتملك كامل في قطاعين
    الكلمات الدلالية:
    توقيع اتفاق, مشاريع, مفاعلات نووية, الطاقة الشمسية, الطاقة النووية, السعودية, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik