02:00 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    دافع الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، اليوم الأربعاء 30 أغسطس/آب، عن الاتفاق الذي وقعه مع تنظيم "داعش" الإرهابي، الذي يقضي بنقل مقاتلي التنظيم إلى شرق سوريا بالقرب من الحدود العراقية.

    وواجه ذلك الاتفاق باعتراض من العراق، خاصة وأنه سيتم نقل المقاتلين إلى مناطق قريبة من الحدود مع العراق.

    كما وجهت قوات التحالف الدولي ضربة عسكرية على القافلة التي تنقل مقاتلو "داعش" بعيدا عن الحدود اللبنانية، مشيرة إلى أنها لا تعترف بالاتفاق الذي وقعته مع "حزب الله".

    وقال نصر الله في بيانه للعراقيين:

    "معركتنا واحدة وانتصارنا على الدواعش وحلفائهم سيكون تاريخيا".

    وتابع قائلا "الاتفاق مع داعش يقضي بنقل مسلحيهم إلى سوريا، وليس بأراض عراقية وأرفض التشكيك في نوايا حزب الله".

    ولفت إلى أن حزب الله لم يتوان عن قتال "داعش" في أي مكان، رافضا التشكيك في حزبه قائلا  "حزب الله ليس هو الجهة، التي يمكن التشكيك في نواياها وخلفياتها أو في شجاعتها ومصداقيتها، وخصوصاً في هذه المعركة".

    انظر أيضا:

    التحالف الدولي: لا نعطي أي اعتبار للاتفاق المبرم ما بين "داعش" و"حزب الله"
    التحدي الأكبر أمام العراق بعد زوال "داعش"
    المشهد العراقي في مرحلة مابعد "داعش"
    بالفيديو...مسلحو "داعش" يهربون من مواقعهم المجاورة لبلدة عقيربات السورية
    طيران التحالف الدولي يضرب في سوريا مسلحي "داعش" الخارجين من لبنان
    الجيش السوري يقصف مقرات وتحركات تنظيم "داعش" في أرياف الرقة ودير الزور وحماة
    الرئيس اللبناني يعلن الانتصار على "داعش" في معركة فجر الجرود
    الكلمات الدلالية:
    أخبار لبنان, سوريا, العراق, أخبار حزب الله, داعش, التحالف الدولي, اتفاق حزب الله مع داعش, قصف, أخبار سوريا اليوم, أخبار العراق اليوم, أخبار حسن نصر الله, حسن نصرالله
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook