11:45 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    عرضت وسائل إعلام تابعة لجماعة "أنصار الله" تسجيلا مصورا يظهر فيه شخاصان قيل إنهما أسيرين من الجيش السعودي، وقعا في أسر الجماعة الأسبوع الماضي بقطاع نجران جنوب غربي السعودية.

    صنعاء — سبوتنيك. قال الرقيب في الجيش السعودي عبدالله علي الشيلي، رقمه العسكري 466329، والجندي ذعار مطلق العتيبي، من كتيبة المشاة الآلية في اللواء السادس، إنهما أسرا في تبة رعد بقطاع نجران.

    وأكد الأسيران، في مقطع فيديو مدته دقيقة ونصف بثته وحدة الإعلام الحربي التابعة للجماعة وعرضته قناة "المسيرة" مساء اليوم الجمعة، أنهما يتلقيان معاملة جيدة من جماعة "أنصار الله" وأنها عالجت الأسير العتيبي الذي أسر عقب إصابته، وطالب الشيلي والعتيبي، الحكومة السعودية بمتابعة ملف الأسرى والإفراج عنهم.

    يذكر أن تحالفا عربيا تقوده السعودية يقوم، منذ 26 آذار/ مارس 2015، بقصف أهداف عسكرية تابعة لجماعة "أنصار الله" وللقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في كافة أنحاء اليمن بهدف "إعادة الشرعية وعودة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي".

    وأدى النزاع في اليمن، منذ بدء عمليات التحالف وحتى الآن، إلى مقتل نحو 10 آلاف شخص وجرح عشرات الآلاف. بحسب منسق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة في اليمن جيمي ماكغولدريك.

    بالمقابل قامت جماعة "أنصار الله" وقوات الجيش الموالية للرئيس السابق بتصعيد عملياتهم على الحدود اليمنية السعودية، حيث شنوا هجوما على مواقع للجيش السعودي في نجران وقصفوا بالمدفعية مواقع وتجمعات في جيزان ونجران وعسير.

    انظر أيضا:

    اليمن...مكاسب أطراف الصراع بعد 3 سنوات من سيطرة "أنصار الله" على صنعاء
    "أنصار الله" يقصفون تجمعا لقوات هادي بصاروخ محلي الصنع
    الناطق باسم "أنصار الله" يتوعد قرقاش برد قوي
    وزير خارجية البحرين يوجه رسالة لزعيم "أنصار الله"
    زعيم "أنصار الله": صواريخنا باتت قادرة على الوصول إلى أبو ظبي
    شروط علي عبدالله صالح لاستمرار الشراكة مع "أنصار الله"
    "أنصار الله" تطلق صاروخين على معسكر للجيش السعودي
    إيران تزعم أن السعودية طلبت دعم منها لفتح حوار مع "أنصار الله" والمملكة تنفي
    الكلمات الدلالية:
    إفراج, سجن, فيديو, أسر, جماعة أنصار الله الحوثي, الجيش السعودي, أسرى, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook