04:12 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية، الفريق رائد جودت، اليوم السبت 22 سبتمبر/أيلول، سيطرة قواته على 90 بالمئة من مساحة الساحل الأيسر لقضاء الشرقاط المعقل الأخير لـ"داعش" في شمال العراق.

    وأوضح جودت في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، ظهر اليوم، أن قوات الشرطة الاتحادية تقترب 2 كم من نهر الزاب، وتحكم سيطرتها على 90 بالمئة من مساحة أيسر الشرقاط غربي الحويجة.

    وأضاف جودت، أن تنظيم "داعش" يشهد حالة انهيار تام في صفوفه وهروب عناصره باتجاه النهر.

    وفي وقت سابق من اليوم، أعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية، تحرير تسع قرى من سيطرة تنظيم "داعش" في جنوب الساحل الأيسر لقضاء الشرقاط، شمال بغداد.

    وعدد جودت القرى المحررة على يد قطاعات الشرطة الاتحادية، وهي:

    (العكلة، والسروج، والرحمة، وهكنة، وشط الجدر، ورسم شط الجدر، ورسم حويش، والحسج، والشاوي) جنوبي الشرقاط غرب قضاء الحويجة آخر معقل لتنظيم "داعش" الإرهابي في شمال البلاد.

    وأكد جودت، أن قطعات مغاوير الشرطة الاتحادية والفرقة الآلية تنجز الصفحتين الأولى والثانية من عمليات تحرير الساحل الأيسر للشرقاط، وتستعيد السيطرة على مساحة 480 كم2.

    يذكر أن قوات الشرطة الاتحادية العراقية بدأت، منذ الأربعاء 20 سبتمبر/أيلول، قصفها أهدافا لتنظيم "داعش" الإرهابي في الساحل الأيسر للشرقاط.

    ويقع قضاء الشرقاط في شمال محافظة صلاح الدين، شمال بغداد، وهو على الجهة الغربية لقضاء الحويجة التي يسيطر عليها تنظيم "داعش" الإرهابي منذ 2014، في محافظة كركوك المتنازع عليها دستورياً بين المركز وإقليم كردستان.

    وخسر تنظيم "داعش" أغلب مناطق سيطرته في العراق، وما تبقى له من سيطرة في الجهة الشمالية فقط قضاء الحويجة والجانب الأيسر من الشرقاط، وغرباً أقضية عنة وراوة والقائم غربي الأنبار.

    الكلمات الدلالية:
    هروب عناصر داعش, داعش, شمال بغداد, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook