03:55 11 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    علي عبد الله صالح

    تصريحات نارية من "علي عبد الله صالح" في وجه "أعداء" اليمن (فيديو)

    © REUTERS/ KHALED ABDULLAH
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    346

    وجه الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، الشكر لمن قَـدم له التهنئة بنجاح العملية الأخيرة، مشيداً بالموقف الروسي الإنساني بقيادة الرئيس فيلادمير بوتين الذي كلف فريقاً من أمهر وأكفأ الأطباء الروس للمجيء إلى صنعاء لإجراء الفحوصات الطبية وأجراء العملية الجراحية للعين اليسرى له.

    وقال صالح، خلال استقباله عدداً من قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام المهنئة بنجاح العملية، إن الشعب اليمني يتعرض للظلم والغطرسة والتكبر من دول شقيقه عربية وإسلامية بدعم مباشر من دول الاستكبار العالمي بقيادة أمريكا وبريطانيا وإسرائيل، معرباً عن تمنياته للشعب اليمني بالأمن والأمان والإستقرار، وذلك وفقاً لموقع المؤتمر نت.

    وأشار الرئيس اليمني السابق، إلى أن "معاناة اليمنيين تتضاعف وتزداد سوءاً يوماً بعد يوم جراء هذا العدوان الظالم الذي لايسّتند إلى أي مسوغ قانوني أو أخلاقي، بل إنه يتنافى مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف وكل الأديان والشرائع السماوية، التي حرّمت وجرّمت قتل الإنسان ظلماً وعدواناً".

    وأضاف أيضاً أن "اليمن يتعرض، وللعام الثالث على التوالي، لحصار بري وبحري وجوي، بهدف تجويع اليمنيين وقتل من لم تقتلهم صواريخ وطائرات وبوارج العدوان من الأطفال والنساء وكبار السن والشباب المتطلع للحياة الحرة الكريمة، إلى جانب تدمير المقدرات الوطنية ومشاريع البنية التحتية وغيرها من المنشأت الخاصة والعامة بدون أي رادع".

    انظر أيضا:

    اليمن: بعثة طبية روسية تجري عملية جراحية للرئيس السابق عبد الله صالح
    صالح يتحدث عن مجزرة "القاعة الكبرى" ويوجه رسالة للسعودية (فيديو)
    صالح يكشف عن دول انسحبت من التحالف بقيادة السعودية
    علي عبدالله صالح: لا عودة لهادي إلى صنعاء ولا نعترف بالقرار 2216
    شروط علي عبدالله صالح لاستمرار الشراكة مع "أنصار الله"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الحرب في اليمن, قصف, أخبار اليمن, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار السعودية, الأزمة اليمنية, معاناة, طيران التحالف, التحالف بقيادة السعودية, الحكومة السعودية, حزب المؤتمر الشعبي, الحكومة اليمنية, علي عبد الله صالح, السعودية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik