08:12 25 مايو/ أيار 2019
مباشر
    تميم وترامب في نيويورك

    الأمير تميم يعلن استعداده عقد محادثات برعاية ترامب مع دول المقاطعة الخليجية

    © AP Photo / Evan Vucci
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    222

    أعلن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أنه مستعد لإجراء محادثات مباشرة برعاية الولايات المتحدة لحل الأزمة الخليجية، لكنه في انتظار رد على دعوة الرئيس الأميركي دونالد ترامب للدول العربية الأربع التي تقاطع بلاده.

    وقال الشيخ تميم لقناة "سي.بي.إس" التلفزيونية الأمريكية إنه يريد إنهاء الخلاف الذي بدأ في الخامس من يونيو حزيران مع السعودية والبحرين والإمارات ومصر.

    وأضاف في مقابلة بثت في وقت متأخر من الأحد "لا شيء فوق كرامتنا و سيادتنا لكننا نريد إنهاء الخلاف، أقول ذلك دائما.. إذا ساروا مترا واحدا تجاهي فسوف أسير عشرة آلاف ميل تجاههم".

    وأكد تميم أن ترامب أبلغه "لن أقبل أن يتشاجر أصدقائي فيما بينهم"، مشيراً إلى أن ترامب عرض عليه خلال محادثات على هامش اجتماعات الأمم المتحدة في أيلول/سبتمبر استضافة محادثات في الولايات المتحدة.

    وقال الشيخ تميم "قلت له على الفور "سيدي الرئيس نحن جاهزون تماما. فأنا أدعو للحوار من اليوم الأول"" 

    مضيفا أن الاجتماع كان من المفترض أن يعقد قريبا جدا وإنه لم يسمع ردا من الدول الأخرى، وفقاً لرويترز.

    وكانت الدول العربية الأربع قطعت علاقاتها مع الدوحة، في الخامس من حزيران/يونيو الماضي، ووجهت لها اتهامات تتعلق بتمويل ودعم الإرهاب، وهو ما نفته قطر جملة وتفصيلاً.

    وقدمت الدول الأربع لقطر، عبر الوسيط الكويتي، مطالب لتنفيذها، مقابل عودة العلاقات الدبلوماسية والتجارية وغيرها، إلا أن الدوحة رفضت تنفيذ هذه المطالب، كونها "غير عقلانية، وتمس السيادة الوطنية"، على حد تعبير المسؤولين القطريين، الذين طالبوا بالحوار المباشر لحل الأمور العالقة.    

    انظر أيضا:

    بن سلمان: الأزمة مع قطر لا تؤثر على الاستثمار لأنها قضية صغيرة جدا
    قطر تعلق على كلمة أمير الكويت بشأن الأزمة الخليجية
    لماذا فشلت زيارة تيلرسون الخليجية في حلحلة الأزمة؟
    تيلرسون من الدوحة: السعودية ليست مستعدة لمحادثات مع قطر بشأن الأزمة الخليجية
    الكلمات الدلالية:
    الأزمة القطرية الخليجية, أخبار الأزمة الخليجية, حوار الأمير تميم, قناة "سي.بي.إس, تميم بن حمد آل ثاني, مصر, الامارات العربية المتحدة, البحرين, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik