07:07 GMT17 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    استسلم قرابة 200 مسلح للسلطات السورية في شمال محافظة حلب. وتم إخراج أفراد العصابات المستسلمين من الأراضي، التي لم تسيطر عليها الحكومة السورية عن طريق منفذ، حيث قامت عناصر أجهزة الأمن السورية بالتفتيش الشخصي لكل منهم، وعملت الشرطة العسكرية الروسية بتأمين المحيط.

    اللاذقية — سبوتنيك. وقال ممثل عن المركز الروسي للمصالحة في سوريا سيسلان تسيبويف، للصحفيين: "لقد توصل المركز الروسي للمصالحة في سوريا بالتعاون مع السلطات السورية إلى اتفاق على إخراج أعضاء الجماعات المسلحة من الجزء الشمالي للمحافظة، والمرافقة الآمنة والعفو عنهم لاحقا"، مشيرا إلى أن نحو 198 فردا من المجموعات المسلحة مع قادتهم تم إخراجهم دون أسلحة.

    يذكر أن هؤلاء الأشخاص سيتم نقلهم إلى مدينة حلب، حيث ستقوم أجهزة الأمن بالتأكد من هويتهم وصحة اعترافاتهم. وثم سيتم إعلان عفو عن الأشخاص غير المشتبه فيهم بارتكاب جرائم خطيرة وممارسة أعمال وحشية من جهة، ومحاكمة الأشخاص المتورطين في ممارسة الفظائع، وفقا للقوانين السورية من جهة أخرى.

    انظر أيضا:

    البنتاغون: السلطات السورية لم تستخدم الأسلحة الكيميائية بعد ضربة أمريكا لمطار الشعيرات
    منظمة حقوق الإنسان تتهم السلطات السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية
    الأمين العام للناتو: السلطات السورية هي المسؤولة عن الضربة الأمريكية للقاعدة الجوية بحمص
    الكلمات الدلالية:
    قوانين, الأمن, مصالحة, اتفاق, تعاون, أسلحة, السلطات الروسية, حلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook