07:01 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت وسائل إعلام رسمية سورية، اليوم الجمعة 3 نوفمبر/ تشرين الثاني، إن تفجير سيارة ملغومة نفذته جبهة النصرة أسفر عن مقتل تسعة أشخاص على الأقل وإصابة 23 في قرية تسيطر عليها الحكومة بمنطقة القنيطرة في جنوب غرب البلاد.

    وأضافت أن التفجير أعقبه إطلاق صواريخ وأعيرة نارية في بلدة حضر التي تقع قرب هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل، وذكرت أن من المتوقع أن يرتفع عدد القتلى، حسبما ذكرت رويترز.

    وكان مصدر أهلي قد أفاد لـ"سبوتنيك" بمقتل 5 أشخاص وإصابة آخرين جراء انفجار سيارة مفخخة، اليوم الجمعة 3 نوفمبر/تشرين الأول، بريف القنيطرة، فيما ذكر مراسل وكالة الأنباء السورية "سانا"، في القنيطرة بمقتل 6 وإصابة 21 آخرين نتيجة تفجير إرهابي انتحاري على أطراف بلدة حضر.

    في سياق آخر، أفاد مصدر عسكري في تصريح لـوكالة سانا، اليوم الجمعة، نقلا عن مراسله في مدينة دير الزور أن تنظيم "داعش" طُرد من كامل مدينة دير الزور، كبرى مدن شرق سوريا.

    وذكر المصدر أن الجيش السوري قضى على أعداد كبيرة من إرهابيي تنظيم "داعش"، بمن فيهم من قياديين وأجانب، إضافة إلى تدمير أسلحتهم وعتادهم والاستيلاء على مستودعاتهم من الأسلحة والذخيرة.

    انظر أيضا:

    دمشق: العدوان الإسرائيلي في ريف القنيطرة حلقة جديدة من حلقات التواطؤ مع الإرهاب
    طائرة حربية سورية تنجو من صاروخ إسرائيلي فوق القنيطرة
    سلاح الجو الإسرائيلي يقصف موقعا للجيش السوري في بلدة الصمدانية قرب القنيطرة
    قصف إسرائيلي يستهدف نقطة للجيش السوري بريف القنيطرة
    الطيران الإسرائيلي يقصف أهدافا تابعة للجيش السوري في ريف القنيطرة
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, قتلى, الجيش السوري, انفجار, تفجير انتحاري, متفجرات, سيارة مفخخة, مقتل, إصابة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook