14:32 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في مؤتمر صحفي، اليوم الخميس، أن تصريحات رئيس البعثة المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية للتحقيق في استخدام أسلحة كيميائية في سوريا إدمون مولي، حول "المصدر السوري" للسارين المستخدم في خان شيخون، لا أساس لها.

    وقالت زاخاروفا في مؤتمر صحفي: "لم يجبنا عن أي من الأسئلة المحددة المتعلقة بعدم تطابق استنتاجات التحقيق من الناحية العلمية البحتة. إصرار السيد مولي المستمر حول المنشأ السوري لغاز السارين المستخدم في خان شيخون، والذي لا أساس له، مازال يسبب الحيرة الشديدة".

    ووقع الحادث،  في 4 نيسان / أبريل الماضي، الذي استخدمت فيه الأسلحة الكيميائية في خان شيخون. وقدمت بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لتقصي الحقائق في 29 حزيران / يونيو، إلى المؤسسة الدولية للتنمية تقريرا عن استخدام السارين في الموقع. وبعد ذلك، بدأت اللجنة العمل على تحديد مرتكبي الهجوم. وخلص خبراء اللجنة إلى أن  "الجمهورية العربية السورية مسؤولة عن استخدام السارين".

     

    انظر أيضا:

    مولي: واثقون من استنتاجات الخبراء حول الوضع في خان شيخون السورية
    نائب المندوب الروسي: فريق التحقيق في "كيميائي سوريا" لم يزر خان شيخون
    الاتحاد الأوروبي يبحث فرض عقوبات جديدة على سوريا بشأن خان شيخون
    الكلمات الدلالية:
    ماريا زاخاروفا, خان شيخون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook