20:19 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    عادت مواطنة فرنسية، وكلها إصرار على استرجاع أرض والدها في إحدى الدول العربية، مؤكدةً أنها تملك كل الوثائق التي تثبت ملكيتها للأرض.

    قررت صفية سامعي، ذات الأصول الجزائرية، رفع شكوى إلى العدالة الجزائرية لطرد 20 ألف ساكن في حي السوامع بالعلمة بولاية سطيف بحجة أن الأرض ملك لوالدها وتم الاستيلاء عليها بطرق ملتوية، وفقًا لصحيفة "الشروق" الجزائرية.

    وتقول السيدة إن القطعة تتربع على مساحة تقدر بحوالي 400 هكتار وتمتد من حي السمارة الى طريق بلدية جميلة مرورا بحي دبي التجاري بالعلمة، مؤكدة أن عمليات البيع تمت بتواطؤ عدة جهات إدارية.

    وأكدت أنها اكتشفت عقد وكالة باسمها لبيع بعض الممتلكات مع العلم أنها لم تعط وكالة لأي شخص وكل شيء تم في غيابها عن الجزائر، وبالتالي قررت اللجوء إلى العدالة الجزائرية.

    صفية سامعي من أب جزائري وأم فرنسية توفي جدها سنة 1962 ومات والدها سنة 1991 دون أن يستلم الأرض التي شيدت فوقها اليوم سكنات فردية وجماعية وعمارات ومحلات مؤسسات تربوية وإدارية والعديد من المنشآت، والمنطقة تعرف اليوم باسم السوامع نسبة لعائلة هذه السيدة.

    انظر أيضا:

    في ذكرى وفاته...أمر عاجل من رئيس الجزائر بشأن محمد فوزي
    الجزائر تقر موازنة 2018... رفع أسعار الوقود ورفض ضريبة الثروة
    الأسعار في الجزائر تصل بالتضخم السنوي إلى 6% في أكتوبر
    الجزائر تدين الهجوم الدامي على مسجد "الروضة" بشمال سيناء
    الحزب الحاكم يعلن فوزه بالانتخابات البلدية في الجزائر
    صحيفة: هجرة من أوروبا إلى الجزائر بسبب الأزمة الاقتصادية الأوروبية
    الكلمات الدلالية:
    أزمات الإسكان, العدالة الجزائرية, فرنسية من أصول جزائرية, أخبار الجزائر, محلات تجارية, بيوت, فرنسية تطرد المواطنين, القضاء الجزائري, صفية سامعي, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook