08:31 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    الموصل، العراق

    أماكن بقايا "داعش" في أطول مدن العراق القديمة

    © AP Photo / Felipe Dana
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    كشف قائممقام قضاء عنة، سعيد فياض، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الخميس، 30 نوفمبر/تشرين الثاني، عن أماكن المخلفات الخطرة لتنظيم "داعش" في القضاء الذي يعتبر من أطول المدن القديمة في غرب البلاد.

    وأوضح فياض أن مخلفات "داعش" الإرهابي، من عبوات ناسفة وألغام، في الشارع العام — المفرق، لقضاء عنة، وكذلك منطقتي الحي الصناعي، والريحانة، شرقي القضاء، غربي الأنبار، غرب العراق.

    وأضاف فياض أن هذه الأماكن تحتاج إلى عمل فرق الجهد الهندسي العسكري — التي ننتظر قدومها إلى القضاء وتنظيفه وتطهيره من مخلفات "داعش" الإرهابي، لاسيما الشارع العام الذي فيه الكثير من العبوات الناسفة، والريحانة. ونوه قائممقام قضاء عنة، قائلا: "إننا نريد إيصال الطاقة الكهربائية إلى القضاء من منطقة الريحانة ويتم ذلك حتى تطهيرها من العبوات".

    الجدير بالذكر، أن القوات العراقية حررت قضاء عنة بالكامل من سيطرة "داعش" الإرهابي، في 21 سبتمبر/أيلول الماضي، بعد نحو أسبوع من انطلاق العمليات العسكرية، بدعم من التحالف الدولي ضد الإرهاب.

    وخسر تنظيم "داعش" أغلب مناطق سيطرته في الأراضي العراقية شمالا وغرباً، وآخرها أقضية "القائم وعنة، وراوة" بمحاذاة سوريا، غربي الأنبار المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة البلاد.

    وتعتبر مدينة عنة، من أطول المدن القديمة فهي تمتد على ضفة نهر الفرات اليمنى مسافة 20 كلم، وتبعد عن الرمادي، مركز الأنبار، بـ212 كلم، وهي ترتقي إلى زمن الدولة الآشورية، وتحتوي على أثار إسلامية عدة منها منارة لمئذنة قديمة مثمنة الشكل — فريدة في شكلها وعمارتها بالمقارنة مع منائر العراق حيث بنيت من كسر الحجر والجص، ويعتقد إنها تعود إلى القرن الحادي عشر الميلادي.

    انظر أيضا:

    العراق يضبط أكبر شحنة عقاقير مخدرة في تاريخه
    العراق يطرح مناقصة لبناء خط أنابيب جديد لتصدير خام كركوك
    بعد هجوم بغداد هل تدخل العراق حربا من نوع جديد
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik