12:26 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    112
    تابعنا عبر

    قال مبعوث الحكومة السورية إلى محادثات السلام التي تجرى في جنيف بدعم من الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، إن السعودية "لغمت طريق" جولة المفاوضات ولم ترد التوصل إلى حل سياسي للصراع.

    وأضاف بشار الجعفري، في مقابلة مع قناة "الميادين" التلفزيونية، أن الحكومة السورية لا يمكنها أن تجري محادثات جدية حتى تسحب المعارضة بيانا يطالب بألا يلعب الرئيس بشار الأسد أي دور في حكومة انتقالية، مضيفًا: "نحن لا يمكن أن ننخرط في نقاش جدي في جنيف طالما أن بيان الرياض لم يسحب من التداول".

    وتابع الجعفري أن السياسة السعودية هي الأساس الذي أوصل الأمور إلى ما هي عليه، مضيفا أنهم "لا يريدون أي نجاح لمساعي التوصل لحل سياسي سلمي".

    وانسحب وفد الحكومة السورية في وقت سابق من المحادثات في جنيف، وألقى باللوم على رفض المعارضة أي دور للرئيس بشار الأسد في أي حكومة انتقالية.

    وكان الجعفري، قد اتهم المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا بأنه تجاوز صلاحياته كوسيط بين أطراف التفاوض، بطرحه ورقة مبادئ دون التشاور مسبقا مع وفد الحكومة، معلنا أن الجولة الحالية من المحادثات، انتهت بالنسبة لوفد دمشق، وأنه سيغادر جنيف غدا السبت 2 ديسمبر/ كانون الثاني.

    وأشار الجعفري إلى أن ذلك لا يعني صداما بين وفده والمبعوث الأممي، مؤكدا اهتمام دمشق باستمرار سير عملية جنيف، مضيفا "نحن معنيون بجنيف ولن نفوت أي فرصة للحضور".

    انظر أيضا:

    انتهاء المرحلة الأولى من "جنيف 8" بين دمشق والمعارضة بوساطة دي ميستورا
    سيناريو الحل السياسي بعد فشل مفاوضات جنيف...على ماذا يعول الشعب السوري؟
    مندوب روسيا: موقف دمشق في مفاوضات جنيف - 8 "بناء"
    ممثل روسيا في محادثات جنيف: رحيل الأسد لا يمكن نقاشه تحت أي ظرف
    الكلمات الدلالية:
    بشار الأسد, أخبار الحرب السورية, مفاوضات جنيف, أخبار سوريا, محادثات, بيان الرياض, محادثات جنيف, الحكومة السورية, المعارضة السورية, بشار الجعفري, الرياض, سوريا, جنيف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook