22:29 26 مايو/ أيار 2019
مباشر
    عناصر الجيش الوطني الليبي خلال مواجهة إرهابيي تنظيم داعش في بنغازي، ليبيا 9 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017

    المحكمة الجنائية الدولية تطلب القبض على ضابط ليبي

    © AFP 2019 / Abdullah Doma
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11

    أدانت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا، أعمال العنف الأخيرة في ليبيا، ممثلة في التفجير المزدوج الذي استهدف مسجد بيعة الرضوان في بنغازي، ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات.

    وطالبت المدعية العامة للمحكمة الجنائية بضرورة اتخاذ التدابير اللازمة للقبض على آمر المحاور بقوات الصاعقة الرائد محمود الورفلي، وتقديمه فورا إلى المحكمة الجنائية الدولية، حسب صحيفة الوسط الليبية.

    وقالت بنسودا، في بيان صادر عنها اليوم: "أكرر دعوتي إلى جميع الدول، بما في ذلك أعضاء مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، إلى دعم ليبيا  في تيسير القبض على الورفلي وتقديمه إلى المحكمة".

    وقالت بنسودا: "ساورني بالغ القلق إزاء التقارير التي أفادت بأن مجهولين فجروا سيارتين مفخختين خارج مسجد بيعة الرضوان في حي السلماني في بنغازي بليبيا مساء يوم 23 يناير/ كانون الثاني 2018، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 34 شخصا، من بينهم أطفال، وإصابة أكثر من 90 آخرين".

    وأضافت أنها شعرت بصدمة كبيرة عندما شاهدت الصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو التي نُشرت في 24 يناير 2018.

    ويزعم أنها تُظهر الرائد محمود مصطفى بوسيف الورفلي يعدم 10 أشخاص أمام مسجد بيعة الرضوان، في ما يبدو أنه يشكل انتقاما من التفجيرات الجبانة التي وقعت في 23 يناير 2018، حسب الوسط الليبية.

    انظر أيضا:

    قاديروف يقدم المساعدة للاجئ سوري أضرم النار بنفسه أمام مبنى الأمم المتحدة في ليبيا
    السراج: خصصنا 5 مليون دولار لمشروع دعم الاستقرار في ليبيا
    غوتيريش يدين تفجيرات بنغازي ويستبعد الحل العسكري في ليبيا
    اليونيسف تطالب أطراف النزاع في ليبيا بالتزام القانون الدولي
    الأمم المتحدة تعلق على تقارير عن عمليات إعدام دون محاكمة في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, الداخلية الليبية, ضابط, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik