08:55 GMT03 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    140
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة "كوميرسانت" الروسية، اليوم الخميس، عن تقرير أعدته منظمة " Northern Syria Observer" مع المسؤول المباشر عن إسقاط الطائرة الروسية فوق ريف إدلب، يوم السبت الماضي.

    وبحسب زعم المنظمة التي قابلت الإرهابي الذي سمى نفسه "كاسترو"، اعتبر أنه كان وراء إسقاط الطائرة الروسية من خلال مضاد للطائرات وليس من خلال صاروخ أرض جو يحمل على الكتف. كما زعم محمود الحاج إسماعيل الملقب بـ "كاسترو" بأنها ليست المرة الأولى التي يسقط فيها "الجيش إدلب الحر" طائرات عسكرية روسية.

    ورد الإرهابي كاسترو على سؤال بشأن تقرير وزارة الدفاع الروسية التي اعتبرت أن صاروخ أرض جو استهدف الطائرة العسكرية الروسية، قائلا: "لم يكن صاروخ أرض جو، لو كان لدينا هذه الأنواع من الصواريخ لوصلنا إلى روسيا".

    الإرهابي الذي زعم أنه أسقط الطائرة الروسية فوق إدلب
    الإرهابي الذي زعم أنه أسقط الطائرة الروسية فوق إدلب

    وبحسب قول الإرهابي "كاسترو": إنه أسقط الطائرة الروسية وتعد الطائرة الخامسة التي ينجح بإسقاطها بالمضادات، وحاول تبرير ذلك من خلال تسمية الطائرات التي أسقطها، لكنه انكشف بعد تسميته لإحدى الطائرات الروسية غير المشاركة في العملية العسكرية في سوريا.

    يذكر أن، أمس الأربعاء، انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي مجموعة من المقاطع التي زعمت أن إرهابيين استهدفوا الطائرة الروسية من خلال رشقات أطلقت من مضاد للطائرات أصاب الطائرة الروسية لكن بقيت المقاطع دون تأكيدات ومصادر موثوقة.

    وقد تم إسقاط الطائرة الهجومية الروسية "سو-25"، يوم السبت الماضي، بمنظومة دفاع جوي محمولة في منطقة إدلب. وقد أعلنت هيئة تحرير الشام الإرهابية "جبهة النصرة" مسؤوليتها عن الهجوم وتم نشر مقطع فيديو عن لحظة إسقاط الطائرة الروسية بصاروخ أرض جو.

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية تنفي التقارير بشأن استيلاء القوات السورية الخاصة على حطام "سو 25"
    مرسوم رئاسي بمنح طيار مقاتلة "سو - 25" الرائد فيليبوف لقب "بطل روسيا"
    المقاتلة الهجومية "سو - 25" (Su - 25)
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, سوريا, إدلب, اسقاط الطائرة الروسية في إدلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook