11:11 20 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    علم كردستان

    إقليم كردستان يلبي شروط بغداد ويترقب رفع الحظر الجوي نهاية الشهر

    © AFP 2018 / Safin Hamed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30

    أكد المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان، سفين دزيي، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الخميس 15 فبراير/ شباط، أن الإقليم لبى شروط الحكومة الاتحادية بما يخص إدارة المطارات، وينتظر رفع الحظر الجوي قريبا.

    سبوتنيك. وأوضح دزيي، حتى الآن لم تكن هناك أية موافقة من قبل الحكومة الاتحادية على رفع الحظر الجوي عن إقليم كردستان، وإعادة فتح مطاري أربيل والسليمانية، وهناك مفاوضات مع بغداد، لكن ليس هناك أي مؤتمر لفتح المطارين.

    وأضاف، كان لدى الحكومة الاتحادية عدد من النقاط ضمن المفاوضات، على رأسها أن تخضع إدارة مطاري أربيل والسليمانية، لسيطرة ومراقبة هيئة الطيران المدني، معلنا، أن حكومة الإقليم لم يكن لديها أي مانع بذلك.  

    ويقول دزيي، "إن هيئة الطيران المدني هي الوحيدة التي تسيطر على المطارات في كل إنحاء العراق وليس هناك أي مانع من قبل حكومة الإقليم على أن تتولى الهيئة إدارة مطاري أربيل والسليمانية، لكن بالرغم من هذا الموقف لم يكن هناك أي تطور حول الموضوع مع المركز".

    وذكر دزيي، أخر مرة تمدد فيها الحظر الجوي على مطاري الإقليم، من قبل الحكومة الاتحادية، كان في نهاية العام الماضي، لغاية نهاية شباط الجاري.

    وكشف المتحدث بإسم حكومة إقليم كردستان، عن آمال الإقليم بأن لا يكون هناك تمديد أخر للحصار الجوي، ويرفع الحظر نهاية الشهر هذا.

    وأظهر كتاب رسمي نشرته صفحة "عين العراق" الموثقة في موقع التواصل "فيسبوك"، السبت 30 سبتمبر/ أيلول 2017، موافقة واستعداد وزارة النقل والمواصلات في إقليم كردستان، على تسليم وإدارة مطاري ومنافذ الإقليم لبغداد.

    وحسب الكتاب الصادر في تاريخ 28 سبتمبر/ أيلول العام الماضي، وأطلعت عليه مراسلة "سبوتنيك" في العراق، موجه من وزير النقل والمواصلات وكالة في إقليم كردستان، مولود باوه مراد، إلى نظيره في الحكومة العراقية، كاظم الحمامي، خاطبه فيه بالتالي:

    "بداية نثمن دعمكم لقطاع الطيران المدني في إقليم كردستان، وتقديركم الدائم لجودة مطاري أربيل والسليمانية والتزامهما بالتعليمات النافذة".

    وجاء في الكتاب، إشارة إلى قرار مجلس وزارة الحكومة الاتحادية في اجتماعه المنعقد في 26 سبتمبر/أيلول، بخصوص المنافذ الحدودية ومطاري أربيل والسليمانية الدوليين، نود أن نعلم معاليكم بأن وزارة النقل والاتصالات في حكومة إقليم كردستان، والمديرية العامة للمطارين المذكورين أعلاه، على استعداد لغرض التعاون والتواصل مع سلطات الطيران المدني الاتحادية بصدد تطوير التنسيق الموجود بين الطرفين منذ بدء تشغيل المطارين حسب الشروط والمستلزمات الواردة في القوانين والأنظمة والتعليمات المعمول بها.

    وأضاف وزير النقل وكالة في حكومة الإقليم، في الكتاب، أن لجان الإشراف والرقابة التابعة لسلطات الطيران المدني الاتحادية، أكدت بالالتزام التام للمطارين بهذا الخصوص.

    وأعلن المتحدث بإسم الحكومة العراقية، سعد الحديثي، في تصريح خاص لمراسلتنا، إغلاق المنافذ الجوية لإقليم كردستان منذ السادسة مساء حسب التوقيت المحلي، الجمعة 29 سبتمبر/أيلول العام الماضي.

    وقال الحديثي حينها، "نحن ماضون لتطبيق قرار الحكومة الاتحادية في ممارسة صلاحياتها ومسؤولياتها فيما يتعلق بفرض الرقابة، والإشراف على المنافذ الحدودية والجوية الموجودة في محافظات إقليم كردستان".

    وفي 29 سبتمبر 2017 أيضاً، أكد المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أن السيطرة على مطارات ومنافذ إقليم كردستان، لمنع الفساد والتهريب وليس لتجويع الشعب الكردي.    

    انظر أيضا:

    محلل سياسي يكشف عراقيل تعطل إجراء الانتخابات في كردستان العراق
    "صحة" كردستان تكشف لـ"سبوتنيك" حجم رواتبها وقرار صرفها من بغداد
    بغداد وأربيل تتفقان على فتح منافذ ومطارات إقليم كردستان
    العبادي: اعتمدنا مبدأ العدالة بشأن حصة إقليم كردستان في موازنة 2018
    الكلمات الدلالية:
    كردستان تترقب رفع الحظر الجوي, حكومة إقليم كردستان, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik