09:05 21 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    محمد دحلان

    دحلان يتحدث عن منفذ محاولة اغتيال رئيس الوزراء (فيديو)

    © AP Photo / Majdi Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    311

    علق القيادي الفلسطيني، محمد دحلان، على التفجير الذي اعترض قافلة رئيس الوزراء الفلسطيني رامى الحمدالله في قطاع غزة قبل عدة أيام.

    وقال دحلان، في لقاء أجرته معه مساء أمس "فرانس برس"، إنه من المؤكد أن "هناك أشخاصا زرعوا هذه العبوة، وهناك أشخاصا مولوا ذلك، وهناك أشخاص أعطوا تعليمات، لكل هذه العملية".

    وأضاف: "لا أريد أن أكون محللا، لكن معلوماتي الأولية أن هناك عددا من الأشخاص السلفيين لهم ارتباطات بشخصيات نافذة، فالسلطة عندنا هي عشرة آلاف سلطة، عندنا سلطة في غزة، وعندنا سلطة في رام الله، وفوق السلطتين تأتي سلطة الاحتلال، إننا نشبه التايتانيك، الجميع يبحث عن كرسي والسلطة تغرق. أعتقد جازما أن من نفذ وخطط وأعطى تعليمات هذا التفجير، فقط يريد تدمير غزة، ويريد تدمير المصالحة بين فتح وحماس، ما من سبب لاغتيال رئيس الوزراء، لأنه لا خلاف عليه وهو ليس شخصية حزبية".

    وتابع دحلان حديثه عن التفجير في قطاع غزة فقال: ثمة أسئلة حول هذه المحاولة. فبعد وقوع العملية بدقيقتين اتهموني بأنني أنا من أقف وراءها، وبعد 60 ثانية اتهموا حماس. معلوماتي أن كل شيء سيتضح بعد يومين بأسماء وباعترافات واضحة".

    وبشأن الحل الذي يراه دحلان للنزاع بين إسرائيل والفلسطينيين، فيقول: "أنا بالتأكيد ضد يهودية دولة إسرائيل، جزء كبير من اليهود لا يعترفون بيهودية الدولة. انا مع حل الدولتين، وإذا لم ترغب إسرائيل بذلك، فلتكن دولة واحدة نعيش بحقوق متساوية".

     

    انظر أيضا:

    السعودية تدين محاولة تفجير موكب رئيس الوزراء الفلسطيني في قطاع غزة
    بالفيديو... لحظة استهداف موكب رئيس الوزراء الفلسطيني في غزة
    من يقف وراء محاولة استهداف رئيس الوزراء الفلسطيني في قطاع غزة؟
    انفجار يستهدف موكب رئيس الوزراء الفلسطيني في غزة والرئاسة تحمل "حماس" (صور)
    رئيس الوزراء الفلسطيني: نرفض إعلان ترامب بشأن القدس وعلى الأمم المتحدة تحمل مسؤولياتها
    الكلمات الدلالية:
    رئيس الوزراء, رامي الحمد الله, محاولة اغتيال, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik