04:17 21 أبريل/ نيسان 2018
مباشر
    تحرير ناحية سنجار السورية

    بدء انسحاب عناصر حزب العمال الكردستاني من شمال العراق

    © Sputnik . siraj saeed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    أعلن قائمقام قضاء سنجار، محما خليل، اليوم الثلاثاء، 27 مارس/ آذار، بدء انسحاب عناصر حزب العمال الكردستاني من القضاء بعد وصول الجيش العراقي.

    وأوضح خليل، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، أن طلائع الجيش العراقي، وصلت إلى قضاء سنجار غرب الموصل، مركز نينوى، شمالي العراق، لبسط الأمن.

    وأضاف خليل، مع وصول الجيش، بدء عناصر حزب العمال الكردستاني أو ما يطلق عليه  اختصارا الـ"بكه كه"، بالانسحاب من قضاء سنجار، منذ ساعات، منوها إلى أن عمليات الانسحاب ما زالت مستمرة حتى الآن.

    ولفت قائمقام قضاء سنجار، في ختام حديثه، إلى أن رئيس أركان الجيش العراقي، وصل اليوم إلى قضاء سنجار، للوقوف على الوضع الأمني وفرض سيطرة الجيش.

    وأعلن حزب العمال الكردستاني، في بيان له، يوم الجمعة الماضي 23 مارس، أن مقاتليه انتقلوا إلى سنجار لحماية الشعب الإيزيدي "من الإبادة الجماعية" على أيدي تنظيم "داعش"، وهم الآن ينسحبون "لبلوغهم ذاك الهدف".

    لكن بالرغم من إعلان الحزب انسحابه من سنجار، يوم الجمعة الماضي، لم ينسحبوا حسبما أعلن قائمقام القضاء، محما خليل في تصريح لمراسلتنا، يوم أمس الإثنين، إلا أنه نوه خلال حديثه، إلى أن حزب العمال الكردستاني لديه خطة للانسحاب على مدى اليومين المقبلين.

    وأعلن المسؤول، لقمان كلي إبراهيم، وهو مساعد لواء قوات "جبل سنجار" قاطع زمار شمال بغداد، في تصريح خاص لمراسلة سبوتنيك" في العراق، يوم أمس الإثنين، 26 مارس/ آذار، أن قوات من الفرقتين 71، و15 من الجيش العراقي، مسكتا الحدود العراقية – السورية، من منطقة سنوني غربا بمسافة 30 كلم.

    وأوضح إبراهيم، أنه قبل نحو أسبوع حصل تحالف في الموصل (مركز نينوى، شمالي العراق)، بين الفرقتين المذكورتين "71، 15"، قوات "قوة حماية إيزيدخان" أو ما تعرف بالـ"يبشة"، وهم جناح سياسي تابع لحزب العمال الكردستاني، للانتشار في سنجار.

    وأضاف إبراهيم، "حاليا الانتشار العسكري في سنجار، للفرقتين من الجيش، وعناصر قوات اليبشة "قوة حماية إيزيدخان"".

    ويقول إبراهيم: "حاليا هناك لعبة سياسية، فالعمال الكردستاني "بي كا كا"، لم تنسحب من سنجار، مجرد أنه تغيير من البكه كه حزب العمال الكردستاني إلى قوة حماية ايزيدخان، لا يوجد أي انسحاب من القضاء والإعلان عن الانسحاب فقط للإعلام تفاديا لضربة تركية ضدهم".

    وعن قوام المقاتلين والمقاتلات الإيزيديين الذين كانوا في حزب العمال الكردستاني، وحاليا في "حماية إيزيدخان"، أفاد إبراهيم بأن عددهم يبلغ 500 عنصر، لأنهم كانوا يتقاضون رواتب شهرية من وزارة الداخلية العراقية، ملمحا بقوله "ولدينا قوائم بهم".

    وقالت الحكومة العراقية، في بيان لها، اليوم الثلاثاء 27 مارس/ آذار، إن يلدريم أكد "عدم وجود اتفاق بين الحكومة العراقية والتركية بخصوص القيام بعمليات في الأراضي العراقية لمطاردة عناصر حزب العمال الكردستاني، وأن ما حصل كان عدم دقة في النقل، حيث أردنا القول إننا لن نقوم بأي عمليات دون موافقة الحكومة العراقية ولم نقصد أننا اتفقنا معها، وأن تركيا تحترم السيادة العراقية ولن تقوم بأي عمل فيه تجاوز عليها".

    وأضاف البيان أن العبادي أكد من جانبه أن "القوات الأمنية العراقية تفرض سيطرتها على كامل الأراضي العراقية وتوجيهه القوات العراقية الاتحادية عند زيارته للموصل بالسيطرة الكاملة على الحدود ومنع أي مقاتلين أجانب وقد حصل هذا الأمر والحدود حالياً مسيطر عليها من قبل قواتنا ونحن نرفض أي تجاوز على تركيا من خلال أراضينا".

    انظر أيضا:

    عسكري عراقي يكشف أسباب انتشار قوات في سنجار وحدود العراق مع سوريا
    وصول قوة مشتركة من الجيش العراقي والحشد الشعبي إلى سنجار
    أردوغان: إذا فشلت عملية الحكومة العراقية في سنجار ستقوم تركيا بما يلزم
    قائممقام سنجار يكشف حقيقة انسحاب حزب العمال الكردستاني
    أردوغان يعلن بدء عملية عسكرية في سنجار شمالي العراق
    حزب العمال الكردستاني ينسحب من قضاء سنجار شمالي العراق
    الكلمات الدلالية:
    احتمالات دخول تركيا إلى سنجار شمال العراق, حزب العمال الكردستاني, أخبار العراق, الجيش العراقي, سنجار, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik