00:55 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اتهم عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، موسى أبو مرزوق، جهة أمنية فلسطينية بالوقوف رواء حادثة استهداف موكب رئيس الوزراء رامي الحمد الله في غزة.

    موسكو- سبوتنيك وقال أبو مرزوق، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" اليوم الأحد 1 أبريل/ نيسان، إن مجموعات سلفية تديرها جهة أمنية فلسطينية هي من نفذت الهجوم على موكب الحمد الله شمالي قطاع غزة.

    وذكر أبو مرزوق "شرحنا لنائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، ما وصل إليه التحقيق، وقدمنا له تفاصيل متعلقة بالتحقيق، خاصة أن من قام بهذا التفجير هي مجموعات سلفية، ولكن هناك من يديرها، وفي الأغلب الدلائل، دون أن نتهم أحد، تشير إلى جهة أمنية فلسطينية".

    وتابع أبو مرزوق: "لا زالت التحقيقات جارية حول جمع باقي الأدلة لوضعها أمام الفلسطينيين والعالم، ليتبين من هو الذي يحرك هذه المجموعات التكفيرية لتنفيذ عمليات تخريبية داخل قطاع غزة، ابتداء حادث مقتل مازن الفقهاء القيادي الحمساوي، ثم أعقبها حادث اغتيال توفيق أبو نعيم، ثم أخيرا الحادثة التي استهدفت موكب رئيس الوزراء رامي الحمد لله".

    وكان موكب رئيس الوزراء الفلسطيني، رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات الفلسطيني قد تعرض لاستهداف بثلاث عبوات ناسفة عند مدخل قطاع غزة، وحمل الرئيس الفلسطيني وحركة فتح"، حركة "حماس" المسؤولية عن ما جرى. فيما تنفي "حماس" هذه الاتهامات.

    انظر أيضا:

    حماس تبحث صفقة القرن في موسكو
    "حماس" تتهم قطر بالامتناع عن التعاون في تحقيقات محاولة اغتيال الحمد الله
    "حماس" تجري مناورات بالذخيرة الحية تحت عنوان "الصمود والتصدي"
    أزمة فتح – حماس تصل إلى ذروتها...وتحذيرات من الاصطدام
    "حماس" تحتجز المشتبه به في محاولة اغتيال الحمد الله بعد إصابته
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, غزة, رامي الحمد الله, موسى أبو مرزوق, حركة المقاومة الإسلامية حماس, اتفاق المصالحة الفلسطينية, أخبار فلسطين اليوم, أخبار غزة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook