07:30 23 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    قصف لطيران مجهول استهدف قرية جنوبي مركز نينوى شمال بغداد

    العراق يفتح تحقيقا عاجلا في قصف للتحالف الدولي أوقع ضحايا مدنيين

    © Sputnik . Nazek Gilgamesh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، حصيلة الضحايا المدنيين الذين أصيبوا وتضررت منازلهم، إثر قصف لم تعرف أسبابه للتحالف الدولي، في قرية تقع جنوبي مركز نينوى، شمالي العراق.

    وقالت قيادة العمليات، في بيان تلقت "سبوتنيك" نسخة منه، مساء اليوم الثلاثاء،: "وصلت معلومات استخبارية من قيادة عمليات نينوى تفيد بوجود مجموعة مسلحة في الجزيرة الوسطية لنهر دجلة بالقرب من قرية السفينة شمال قاعدة القيارة، جنوبي الموصل، مركز نينوى، شمال بغداد".

    وأضاف البيان "تم القضاء على هذه المجموعة بواسطة طيران التحالف، في الجزيرة المذكورة، وأثناء  توجيه الضربة حدث خطأ أو خلل فني أدى لسقوط أحد الصواريخ على أطراف قرية السفينة".

    وأفادت القيادة، أن الصاروخ أسفر عن إصابة 13 مواطنا، بجروح متباينة، وتضرر عدد من المنازل.

    وحسبما ذكرت القيادة في البيان الذي أورده مركز الإعلام الأمني، تم نقل المصابين إلى المستشفى، إذ غادر 10 منهم بعد تلقيهم العلاج، في حين مازال 3 منهم داخل المستشفى.

    وألمحت قيادة العمليات المشتركة العراقية، إلى تحقيق عاجل فتح على الفور بالحادث، منوهة إلى أنها ستعلن المزيد من التفاصيل لاحقا.

    وأكد مصدر أمني لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، يوم أمس الإثنين، 14 مايو، أن مدنيين اثنين أصيبا بجروح، نتيجة قصف لطائرة حربية مجهولة، في قرية السفينة، جنوبي الموصل مركز نينوى، شمالي البلاد، موضحا أن الطيران قد يكون تابعا للتحالف الدولي، أو عراقي تابع للجيش أو القوة الجوية.

    يذكر أن القوات العراقية، حررت محافظة نينوى، بالكامل من سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي في 31 أغسطس/ آب عام 2017.

    انظر أيضا:

    قصف جوي "مجهول" يسفر عن ضحايا شمالي العراق
    العراق: الإعدام لإرهابي أقدم على "ذبح" دبلوماسي روسي
    السفارة الأميركية في بغداد تحذر من وقوع هجمات إرهابية على مراكز الاقتراع في العراق
    الكلمات الدلالية:
    بغداد, قصف, التحالف الدولي, العراق, داعش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik