10:06 GMT29 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    عقد خالد العناني وزير الآثار المصري، والأمير سلطان بن فهد بن ناصر مستشار رئيس الهيئة السياحية الثقافية في المملكة العربية السعودية، جلسة مباحثات في إطار تعزيز وتطوير العلاقات بين البلدين في مجال التراث والآثار.

    وأوضح مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار المصري، في بيان صحفي تلقت "سبوتنيك" نسخة منه، اليوم الاثنين، 21 مايو/ أيار، أنه تم خلال اللقاء بحث كافة أوجه التعاون المشترك في مجال العمل الأثري والمتاحف، وتناول عدد من المجالات الأثرية ذات الاهتمام المشترك منها تبادل الخبرات في مجال الحفائر، وترميم المباني الأثرية، وإقامة سلسلة من الأنشطة والدورات التدريبية لتدريب

    الأثريين وتبادل الخبرات، كما تم استعراض بنود مذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين في عام 2016 في مجال الآثار والمتاحف والتراث العمراني لتفعيلها بالشكل الذي تحقق به أهدافها لتنمية وتطوير العمل الآثري.

    من جانبها قالت إلهام صلاح رئيسة قطاع المتاحف أنه تم مناقشة إمكانية تبادل إقامة معارض مؤقتة عن الفن الإسلامي بكل من مدينتي القاهرة والرياض، لخلق فرص أكبر للتبادل الثقافي بين الشعبين ومعرفة كل منهم حضارة الآخر.

    وحضر اللقاء وفد من قيادات الهيئة العامة للسياحة والثقافة في المملكة، والدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، وإلهام صلاح رئيس قطاع المتاحف، ومجموعة من قيادات وزارة الآثار.

    انظر أيضا:

    وزارة الآثار المصرية تحتفل باليوم العالمي للمتاحف
    وزير سوري يكشف مستجدات حول الآثار السورية المسروقة
    مسؤول مصري: حريق "المتحف الكبير" بعيد عن معامل ترميم الآثار
    الآثار المصرية تكشف عن مقصورة احتفالات ملكية من عصر الرعامسة في القاهرة
    مصر ترفع عقوبة سرقة الآثار للسجن 25 عاما
    الكلمات الدلالية:
    آثار, متاحف, وزارة الآثار المصرية, خالد العناني, السعودية, الرياض, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik