06:59 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    الجيش السوري

    الإرهابيون ينتهكون اتفاق "خفض التصعيد" بإدلب ويعتدون بالقذائف على ريف حماة

    © Sputnik . Bassel Shartoh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    131

    واصلت التنظيمات الإرهابية انتهاكاتها لاتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب السورية وقامت باستهداف محيط بلدتي جورين ومعان في ريف حماة الشمالي بمجموعة من قذائف الهاون.

    وأفادت وكالة "سانا" السورية الرسمية بأن المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم "جبهة النصرة" وما يسمى "الحزب التركستاني" خرقت مجددا اتفاق منطقة "تخفيف التصعيد" في إدلب واستهدفت بـ 4 قذائف هاون محيط بلدتي جورين ومعان بالريف الشمالي.

    ولفت مراسل "سانا" إلى أن الاعتداءات الإرهابية بالقذائف أوقعت أضرارا مادية ولم تتسبب بوقوع إصابات بين المدنيين.

    وكانت سوريا أعربت عن ترحيبها بالاتفاق حول محافظة إدلب الذي أعلن عنه في أيلول/ سبتمبر الماضي في مدينة سوتشي الروسية بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، مؤكدة أنه كان حصيلة مشاورات مكثفة بينها وبين الاتحاد الروسي وبتنسيق كامل بين البلدين (روسيا وسوريا).

    إلى ذلك أشار مراسل سانا إلى أن مدفعية الجيش العربي السوري ردت على مصادر إطلاق القذائف وألحقت بالإرهابيين خسائر بالعتاد والأفراد.

    وتنتشر بريف حماة الشمالي مجموعات إرهابية تتبع بمعظمها تنظيم "جبهة النصرة" و"الحزب التركستاني" والذي أغلبه مرتزقته من الأجانب الذين تسللوا عبر الأراضي التركية.

    انظر أيضا:

    تصعيد إرهابي في المنطقة المنزوعة السلاح في سوريا... الأسباب والتداعيات
    المسلحون الصينيون والقوقازيون يدعمون المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب... بالسلاح
    لافروف لا يستبعد تأخر إنشاء المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب
    لافروف: على "جبهة النصرة" الخروج من المنطقة المنزوعة السلاح في سوريا بحلول منتصف أكتوبر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, قذائف هاون, إطلاق قذائف, الحرب على الإرهاب, تنظيم جبهة النصرة الإرهابي, الحزب التركستاني الإرهابي, الجيش السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik