19:10 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون،  مع رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس

    قناة عبرية تكشف سبب اقتراح ماكرون بشأن "صفقة القرن"

    © REUTERS / BENOIT TESSIER
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    متابعة لملف "صفقة القرن" (48)
    0 0 0

    كشفت قناة عبرية النقاب عن المغزى الحقيقي وراء الإعلان المقترح للرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، حول "صفقة القرن".

    كتبت القناة العشرين العبرية، مساء أمس، الجمعة، أن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، ينوي الإعلان عن "صفقة قرن" فرنسية، تضاهي الخطة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط، والمعروفة إعلاميا باسم "صفقة القرن" الأمريكية، بهدف الحصول على جائزة نوبل للسلام.

    وأوضحت القناة على موقعها الإلكتروني أن ماكرون يدخل هذا الأسبوع التاريخ، بعد عقد قمة عالمية للاحتفال بمرور مائة عام على انتهاء الحرب العالمية الأولى، في العاصمة الفرنسية، باريس، بحضور أكثر من مائة شخصية من أنحاء العالم. وذلك، غدا، الأحد.

    وأشارت القناة العبرية إلى أن ماكرون ينتظر أي عرقلة لـ"صفقة القرن" الأمريكية، حتى يعلن من جانبه، "صفقة القرن" الفرنسية؛ لإحلال السلام في الشرق الأوسط، وبالتالي فإن حلمه هو الحصول على جائزة نوبل للسلام.

    ولفتت القناة العبرية إلى أن رفض الطرف الفلسطيني للخطة الأمريكية للسلام مع الجانب الإسرائيلي، ربما يكون سببا لعدم الإعلان عن "صفقة القرن" الأمريكية، وهو ما ينتظره ماكرون، خاصة وأنه يقدم اقتراحه بناء على "حل الدولتين"، وهو ما يقبله الرئيس الفلسطيني، محمود عباس (أبو مازن).

     

    الموضوع:
    متابعة لملف "صفقة القرن" (48)

    انظر أيضا:

    سياسي فلسطيني: ترامب بدأ يطبق صفقة القرن بـ"شكل أحادي"
    موقع عبري: زيارة وزير الاستخبارات الإسرائيلية إلى عمان بداية لمسار "صفقة القرن"
    السيسي ينفي علمه بـ"صفقة القرن"... ويفسر لماذا أطلق عليها هذا الاسم
    بوساطة عمانية... شرط عباس للموافقة على "صفقة القرن"
    زيارة تاريخية وزعيم عربي يقرب "صفقة القرن" من التنفيذ
    المبعوث الأمريكي يصل إسرائيل لإنهاء "صفقة القرن"
    وزيرة إسرائيلية ترد على تصريح ترامب حول "صفقة القرن"
    تسريبات الجلسة السرية... خطة فرنسية بديلة "صفقة القرن"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار صفقة القرن, أبو مازن, ماكرون, جائزة نوبل للسلام, إدارة ترامب, وزير خارجية فرنسا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik