08:54 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    محمد علي الحوثي

    الحوثي يعلق على تصريحات الخارجية البريطانية

    © REUTERS / KHALED ABDULLAH
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11

    أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، اليوم الأربعاء، أنها تدرس تصريحات الخارجية البريطانية بشأن جهود استئناف المشاورات السياسية قبل نهاية تشرين الثاني/نوفمبر الحالي.

    القاهرة- سبوتنيك.  وقال رئيس اللجنة الثورية العليا في جماعة أنصار الله، محمد على الحوثي، في تغريدتين على "تويتر": "ندرس تصريحات الخارجية البريطانية ولدينا تواصل مستمر مع المبعوث والجدية مطلوبة في هذا الوقت بالذات مع تفاقم الوضع الإنساني والمعيشي جراء حصار وقصف العدوان الأمريكي السعودي وحلفائه باليمن".

    وأضاف: "كما أكدنا استعدادنا للسلام وترحيبنا به من قبل، فنثمن كل جهد في هذا الإطار لما فيه الصالح العام".

    وتابع: "نطالب بحضور ممثل عن الشعب اليمني في جلسة مجلس الأمن القادمة، فالصوت الرافض للاحتلال لم يسمع حتى الآن. وما هو ممثل في قاعة مجلس الأمن هو الطرف الغازي أو (مرتزقته)".

    ومضى بالقول: "أعتقد أنه من حق الشعب اليمني الرافض للاحتلال إيضاح رؤيته، فقد حان الوقت ليعلم العالم من الذي يرفض السلام، ومن يدعو له".

    وتقود السعودية التحالف العسكري العربي في اليمن منذ 26 مارس/ آذار 2015 لدعم قوات الجيش الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي لاستعادة مناطق سيطرت عليها "أنصار الله" في يناير/ كانون الثاني من العام ذاته.

    ويشهد اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، ويحتاج 22 مليون شخص، أي 75 بالمئة من السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية، بما في ذلك 8.4 مليون شخص لا يعرفون من أين يحصلون على وجبتهم القادمة، كما قتل أو جرح ما يزيد عن 28 ألف يمني منذ عام 2015.

    ووثقت الأمم المتحدة 9.5 ألف حالة وفاة مدنية، وتقول إن غالبية الضحايا المدنيين ناتجة عن الضربات الجوية.

    انظر أيضا:

    6 قتلى من القوات الحكومية بكمين لـ"أنصار الله" جنوب شرقي الحديدة
    اليمن: خسائر في صفوف "أنصار الله" بمحاولة تسلل غرب تعز
    "أنصار الله" تسقط طائرة للتحالف في جيزان
    "أنصار الله" تنفذ هجومين في البيضاء والضالع وتحبط تسللا في منطقة ثالثة
    الجيش اليمني... "أنصار الله" تخسر جبالا استراتيجية في صعدة
    الكلمات الدلالية:
    أنصار الله, السعودية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik